الإمارات

«شرطة أبوظبي» تعرض مشاريع مبتكرة فائقة الذكاء

المشاركون في جناح شرطة أبوظبي (من المصدر)

المشاركون في جناح شرطة أبوظبي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

اختتمت شرطة أبوظبي، مشاركتها في فعاليات شهر الإمارات للابتكار 2018، التي تميزت بعرض أحدث مشاريعها ودورياتها بجناحها في ياس مول، والمنصة التي خصصتها على كورنيش أبوظبي، وتنظيم محاضرات تعنى باستشراف المستقبل والذكاء الاصطناعي في فندق ياس فايسوري.
وتضمّن حفل الختام، توزيع هدايا على الجمهور بطريقة مبتكرة، إضافة إلى توزيع كتاب عن مسيرة المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وشعارات خاصة لعام زايد.
وتفاعل الجمهور وطلبة المدارس مع المشاريع الريادية المبتكرة فائقة الذكاء لشرطة أبوظبي، التي تعكس تطورها واستشرافها للمستقبل، تماشياً مع رؤية الحكومة في تبني الفرص العالمية في هذا المجال وتعزيز مكانتها، كوجهة عالمية رائدة للمستقبل المستدام.
وقال العقيد خالد عبد الله خوري، مدير مركز الاستراتيجية والتطوير المؤسسي، إن شهر الإمارات للابتكار 2018، يعدّ تظاهرة دولية تجسّد اهتمام دولة الإمارات العربية المتحدة بالبحث العلمي والابتكار، ودعم الموهوبين والمخترعين، من خلال عرض المشاريع الذكية للأفراد والمؤسسات، وتحويلها إلى مشاريع استثمارية لخدمة البشرية وتنمية الوطن.

وذكر المقدم سليمان محمد الكعبي، مدير إدارة الابتكار واستشراف المستقبل في مركز الاستراتيجية والتطوير المؤسسي، أن المشاريع الابتكارية، والأفكار المبدعة، المتنوعة التي عرضتها شرطة أبوظبي في شهر الابتكار، أظهرت المستوى المتميز لتجربتها الرائدة في مجالات العمل الشرطي، وفق استراتيجية مواكبة للمستجدات التقنية المتطورة في استشراف المستقبل.
وشملت معروضات شرطة أبوظبي حزمة من الابتكارات والأفكار المبدعة، منها: بدلة شرطي المستقبل، وجهاز حماية الضحايا، والسوار الإلكتروني للمتابعة الشرطية، وجهاز الليزر لتحديد مسافات أمان المركبات في الضباب، ودعامة مطاط هوائي لحماية الحافلات المدرسية من حوادث الاصطدام، ومرصد الإمارات الفلكي المتحرك، وعصا القيد «العقرب»، وذراع إنقاذ المحصورين في الأماكن المحصورة، كما عرضت اختراعات أخرى، منها «شاهد فحوص البصمة الوراثية الذكي»، و«نظام حماية الأطفال من حوادث الدهس»، و«القبعة البيضاء لكشف القرصنة» و«البحث عن الصور المخفية» و«التحكم بفأرة الحاسوب بواسطة العين».
كما عرضت أحدث دورياتها الأمنية في ياس مول، والتي عززت من كفاءة عملها، التي عكست سمعة المؤسسة عالمياً، وشملت الدوريات: الهيدروجينية، والمسح الجغرافي الأمني، ومركز نظم المعلومات والاتصالات، ودورية رمال، ووحدة علاج الأسنان المتنقلة، والورشة المتنقلة لفحص الأسلحة، ودوريات المنقذ والمسعف والإطفائي الصغير.
كما نظمت شرطة أبوظبي في إطار فعالياتها، ضمن شهر الإمارات للابتكار 4 محاضرات، حول «استشراف المستقبل» و«الابتكار والتطور البشري وحقوق الملكية الفكرية»، و«برامج الذكاء الاصطناعي - التحديات والفرص التي ستواجه شرطة أبوظبي في المستقبل» و«أمن واستراتيجيات المستقبل في ظل مئوية الإمارات 2071».