الرياضي

هينجز تهاجم سيرينا وليامز وشارابوفا!




ممدوح البرعي:

هاجمت السويسرية مارتينا هينجز الثنائي الأشهر في عالم تنس السيدات سيرينا وليامز الأميركية، وماريا شارابوفا الروسية، فيما دافعت عنهما المصنفة الثانية على العالم جاستين هينان البلجيكية، وذلك في الهواء الطلق خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد فوق أسطح أحد مطاعم نادي الطيران ظهر أمس في حضور حشد كبير من التليفزيونات والصحافة العالمية على هامش بطولة دبي المفتوحة لتنس السيدات التي انطلقت أولى مواجهاتها أمس في ظل إقبال جماهيري ملحوظ، وإن لم يكن كبيراً نظراً لغياب النجمات الشهيرات عن مباريات الأيام الأولى·
قالت هينجز المصنفة السادسة على مستوى العالم رداً على سؤال حول تكرار انسحاب لاعبي ولاعبات التنس من بعض البطولات لأسباب غير مقنعة أحياناً، متعللين بالإصابة والمرض كما حدث مع سيرينا وشارابوفا: إنها لا تدري طبيعة الظروف التي دفعتهما للاعتذار عن البطولة لكنها شخصياً لا تحب هذا الأمر ولا تنسحب مطلقاً من بطولة إلا لأسباب قاهرة، وأضافت: أنه يتعين السيطرة على هذه المشكلة، لأنها فعلاً صارت دائمة التكرار، لكنها لا تعلم على وجه التحديد كيف يمكن تحقيق ذلك، وما اذا كان بوسع اتحاد لاعبات التنس المحترفات أن يصدر لوائح تحظر الانسحاب والاعتذار إلا لأسباب مقبولة·
وأضافت: أن انسحاب سيرينا وليامز وشارابوفا لن يؤثر على قوة بطولة دبي لأن هناك أربعاً من المصنفات الأوائل على العالم هن جاستين هينان الثانية، واميلي موريسمو الثالثة، وسفيتلانا كوزنيتسوفا الخامسة وأنا، كما أن باتي شنايدر السويسرية المصنفة (11) على مستوى العالم من بين اللاعبات المميزات مما يجعل البطولة واحدة من أقوى بطولات السيدات في العالم·
وقالت: إنها تعشق دبي كبطولة ومدينة وتسعد دائماً بوجودها في الإمارات، حيث تحمل الكثير من الذكريات الطيبة عن هذا البلد الجميل، وعن مشاركاتها في البطولة التي تكللت باحراز اللقب عام ·2001
وعن الانطلاقة القوية التي حققتها سيرينا وليامز مطلع هذا العام حيث استهلته بإحراز لقب بطولة استراليا المفتوحة احدى البطولات الأربع الكبرى في العالم (جراند سلام) وذلك بالرغم من انقطاعها عن التنس لفترة ليست بالقصيرة، قالت هينجز: إن ذلك يعني أن اللعبة أصبحت أقوى حيث لا ثوابت على الاطلاق، قد تغيب طويلاً ثم تتدرب جيداً وتعود لتفوز بأكبر البطولات، لقد صارت الصراعات قوية ولم تعد هناك قواعد ثابتة، لأن التنس خلال السنوات الخمس الأخيرة تغير كثيراً وصار يعتمد على القوة قدر اعتماده على الفنيات العالية والموهبة، وعليك أن تلعب بنفس اللياقة الفنية والذهنية والبدنية منذ الدقيقة الأولى وحتى آخر دقيقة في كل مباراة، لأنك لو هدأت لحظة فربما ينقض عليك المنافس وينتهز الفرصة ويحول مسار المباراة!
هينان سفيرة المحبة
ودافعت البلجيكية جاستين هينان عن اعتذار ويليامز وشارابوفا قائلة: إننا كنا نتمنى أن تجتمع في هذه البطولة كل اللاعبات الكبيرات في العالم وألا يغيب أحد، لكن الأمر ليس بأيدينا ولا يمكن التحكم في ظروف الإصابة والمرض، وعما اذا كانت هي شخصياً يمكن أن تعتذر عن احدى البطولات قالت: ربما، لأن جدول مشاركاتي مزدحم للغاية بما يجعل هناك احتمالات لغيابي عن بطولة أو اثنتين، لكن الأمور حتى الآن تسير على ما يرام·
وقالت هينان: إنني سعيدة جداً بوجودي هنا، وأحب هذا المكان كثيراً، وأرى دبي تتغير كل عام وتتطور وتصير أجمل، وقد جئت الى البطولة ومعي الكثير من الذكريات الطيبة وبودي أن أدافع عن اللقب الثالث الذي أحرزته في الدورة الماضية، وقد حرصت على أداء التدريبات بقوة يومياً منذ وصولي، وأتمرن خلال الفترة الصباحية في إطار برنامج أسعى من خلاله للوصول الى أعلى مستوى ممكن مع انطلاق أولى مبارياتي في البطولة·
وقالت هينان: إنني لست من النوع الذي يضع خططاً طويلة في المشاركات والبطولات، ولا أتحدث عن النهائيات قبل أن أبدأ، وأفضل أن يكون تخطيطي مرحلياً من مباراة الى مباراة، وهناك 28 لاعبة ستشاركن في الأدوار الرئيسية، يمكن لأي منهن أن تصل الى النهائي·
وعن تقنية ''عين الصقر'' الجديدة التي يتم تطبيقها في البطولة لأول مرة بوجود أكثر من 10 كاميرات لرصد الكرة مع تقنية إعادة تمثيل مسارها عن طريق أشعة الليزر لتحديد ما اذا كان قرار الحكم صائباً أم خطئاً، قالت هينان: إن هذه الإضافة من أجمل الإضافات لعالم التنس، حيث تعطي اللاعب الثقة في أنه سيحظى دائماً بقرار عادل اذا ما ساورته الشكوك في احدى الكرات وطلب اعادتها·
وعن القرار الآخر المستحدث والخاص بالسماح للمدرب بالتواجد في الملعب ليساعد اللاعبات أثناء المباراة، قالت: إنني لست متأكدة مما اذا كان هذا القرار جيداً أم لا· أخيراً أعلنت هينان أنها دائماً تحاول أن تكون ايجابية نحو المجتمع الإنساني، ويسعدها كثيراً أن تبذل كل ما تستطيع اذا ما كلفت بمهمة خيرية وانسانية تدعو للسلام، وتناهض الحروب والفقر والمجاعات، وتساعد المحتاجين والمرضى خاصة الأطفال الذين يعانون من السرطان·