الاقتصادي

الداخلية تشتري 10 آلاف قطعة من مسدسات كاركال



قررت وزارة الداخلية شراء 10 آلاف قطعة من مسدسات شركة '' كاركال'' الدولية بعد اعتمادها بأن يكون مسدس'' كاركال'' السلاح الشخصي لأفرادها وضباطها· وقال الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية في تصريح لوكالة انباء الإمارات أمس إن وزارة الداخلية ستتسلم في المرحلة الأولى الفين و500 قطعة من مسدسات ''كاركال'' على أن يتم لاحقا إتمام الكميات المتبقية·
واضاف سموه إن قرار وزارة الداخلية شراء مسدسات شركة'' كاركال'' يأتي بعد أن خضعت هذه المسدسات الى اختبارات خاصة بالوزارة على مدى الشهور الأربعة الماضية مقارنة بالمسدسات الموجودة في السوق العالمية حيث حصل مسدس كاركال على الرقم الأعلى في التميز والجودة والأداء·
وأوضح سمو وزير الداخلية ان الوزارة كانت لديها عروض كثيرة من شركات عالمية لشراء الاسلحة الخفيفة ولكنها فضلت مسدسات'' كاركال'' لنوعيته الممتازة وأدائه العالي وتقنياته المتطورة وحصوله على الرقم الأعلى في اختبارات الجودة مما ينافس جميع الأسلحة الخفيفة الموجودة في الأسواق العالمية·
وقال سموه إن مسدسات'' كاركال'' تمتاز بوزنها الخفيف، مقارنة بمثيلاتها في السوق العالمية ويتمتع المسدس بردة فعل ممتازة وأداء متطور وفعال، موضحا سموه أن مستوى نوعية سلاح ''كاركال'' تعد عالمية وتضاهي مثيلاتها ،ليس على المستوى الإقليمي فحسب، بل على المستوى العالمي أيضا·
وأضاف سمو وزير الداخلية أن النوعية الممتازة لهذا السلاح تعطي ثقة متزايدة وكبيرة للسلاح وللشركة المصنعة وللقدرات التصنيعية الكبيرة لدولة الإمارات·
وتعتمد '' كاركال'' أحدث السبل في مجالات البحوث والتقنيات المتطورة في مجال صناعة الأسلحة الخفيفة والصغيرة، وتسعى لوضع معايير جديدة في عالم صناعة الأسلحة الصغيرة من خلال المبادرات التي تهدف إلى تطوير وتقديم أفضل الخدمات والمنتجات ذات الجودة العالية للعملاء من ناحية التصميم والسلامة والاعتمادية، حيث تم إكمال تطوير منتج عائلة مسدس'' كاركال'' والإكسسوارات الأخرى الخاصة به من خلال بحوث واختبارات من قبل بيت الاختبارات المستقل بألمانيا في مايو عام ·2006
ويتميز المسدس المنتج في شركة ''كاركال'' الدولية بالكثير من المزايا التي تتيح له التفوق التكنولوجي على الأنواع المماثلة في السوق العالمية فالتصميم المبتكر لمخزن مسدس كاركال يسمح بإطلاق 18 طلقة في خزان ذي حجم قياسي مما يسمح بأقصى قوة نارية ممكنة كما أنه يمتاز بميزة مضافة في المواقف القتالية والقدرة على استيعاب عدد من الطلقات أكبر مما يتوفر في أي مخزن آخر ذي حجم قياسي وعدم الحاجة إلى إضافة ملحق للمخزن لاستيعاب 18 طلقة·
كما أن نظام كاركال الفريد في تصنيع هذا المسدس يستفيد من العدد القليل من القطع المكونة للمسدس والتي لا تتجاوز 28 قطعة فقط مع إمكانية استبدال مكونات وقطع غيار ويتيح التخلص من الحاجة إلى التدخل اليدوي في التصنيع والتركيب اليدوي خلال عملية الإنتاج بالإضافة إلى تسهيل عملية التجميع الأوتوماتيكي·
كما أن التصميم المنحدر للمسدس يجعل ماسورة المسدس أقرب إلى يد التصويب بالإضافة إلى أن المسدس يتمتع بقوة ارتداد منخفضة وانخفاض أثر الانحراف البصري عند التصويب، فيما تتيح شرائح المقبض الملونة التي يتم إدخالها في المقبض وفقا لطلب العميل، إمكانية التعرف البصري المباشر على مجموعات المستخدمين، بالإضافة إلى سهولة تحديد الأفراد·
وتسعى شركة'' كاركال'' الدولية إلى إنشاء صناعة عسكرية وأمنية وطنية تتميز بالكفاءة العالية في دولة الإمارات وفق أحدث المواصفات والمعايير المعترف بها عالميا لتكون رمزا وفخرا للقطاع الصناعي العسكري والأمني في الدولة، ونموذجا يحتذى به أمام الصناعات الأخرى الآخذة في البروز في الدولة·
وتلتزم الشركة بعمليات البحث والتطوير المستمرة لتزويد عملائها بنوعية أفضل من المنتجات للإيفاء بمتطلباتهم الشخصية·
ويسعى فريق كاركال من خلال عمليات التطوير والتحسين المستمر لمكونات المسدس مثل الأحجام المختلفة للمقبض والعيار والاجزاء الرئيسية والملحقات إلى تطوير مفاهيم جديدة تهدف إلى أداء أفضل وقيمة أعلى لكل مستخدم وجميع عملاء الشركة· ''وام''