الاقتصادي

المال كابيتال تطلق شركة للتمويل الإسلامي قريباً



حوار - عاطف فتحي:

سجلت شركة المال كابيتال أرباحا صافية تتجاوز 8,555 مليون درهم في سنتها التشغيلية الأولى فيما بلغت إيراداتها 24,038 مليون درهم، وقال ناصر النابلسي، الرئيس التنفيذي للشركة: إن العام 2006 شهد تحقيق العديد من الإنجازات حيث تمكنت المال كابيتال من إدارة إصدارات خاصة لجمع السيولة لعدد من الشركات بقيمة تتجاوز الملياري درهم إضافة إلى تدشين خدمات شركة الوساطة التابعة للمال كابيتال في الإمارات كما أن الشركة تستعد لتدشين نشاط الوساطة في السوق السعودية قريبا حيث حصلت المال كابيتال على رخصة في السعودية ومن المنتظر أن تبدأ نشاطها هناك في الربع الثاني من العام الحالي· ويصل رأسمال الشركة في السعودية إلى 60 مليون ريال وتصل حصة المال سيكورتيز التابعة لـ''المال كابيتال'' إلى 55% منها وتضم قائمة المساهمين شركات وعائلات تجارية معروفة ومنها الراشد والحكير والموسى وبن حثلين وبيت الاستثمار الكويتي، وسيكون الفرع الرئيسي لها في الرياض·
وكشف النابلسي لـ''الاتحاد'' عن تطلع المال كابيتال لشراء شركات وساطة في كل من مصر والمغرب وتونس·كما كشف عن إعداد الشركة لإطلاق شركة تمويل إسلامية في الإمارات بالتعاون مع شركاء استراتيجيين يصل عددهم إلى 10 شركات ومن المقرر أن يكون رأس المال المصرح به للشركة الجديدة 300 مليون درهم·
وأضاف:''أن إجمالي الأصول تحت إدارة الشركة يتجاوز حالياً المليار درهم، علماً أن رأسمالها يصل إلى 333 مليون درهم، كما أشار إلى أن المال كابيتال تستعد لإطلاق مجموعة من المنتجات الجديدة ومنها صندوق للاستثمارات الخاصة·
واعتبر النابلسي أن عدم إنجاز الطرح الأولي لأسهم المال كابيتال جاء في صالحها حيث أن الفرصة مواتية أمامها لإثبات نجاحها خلال الفترة التأسيسية على أن يتم إنجاز اكتتاب خاص في العام 2008 ومن ثم اكتتاب عام في العام ·2009 وقال إن 4 شركاء استراتيجيين يمثلون ابرز الأسماء العالمية والإقليمية العاملة في مجال مصارف الاستثمار عرضوا على الشركة زيادة رأس المال وتوسعة نطاق عملها غير انه لم يتم اتخاذ قرار في هذا الشأن بعد·
تجدر الإشارة إلى أن الشركة بدأت نشاطها رسمياً في 11 نوفمبر 2005 وقد ارتفع عدد الموظفين إلى أكثر من 40 موظفا وأصبحت تضم ثلاث وحدات رئيسية هي الوساطة، وإدارة المحافظة، والخدمات المصرفية الاستثمارية·
وتدير المال كابيتال محفظة للاستثمار في الأسهم تم إطلاقها في أبريل الماضي بقيمة 360 مليون درهم، وحول أداء تلك المحفظة يقول النابلسي: يمثل ما حققته المحفظة حتى الآن إنجازاً ملفتاً فقد تم إطلاقها في عام صعب للغاية، ومنذ موعد الإطلاق نزل المؤشر العام للسوق حوالي 40 بالمئة، وتركز المحفظة استثماراتها على الإمارات بنسبة 70% إلى جانب 15% في المغرب وتتوزع النسبة الباقية على أسواق إقليمية عربية أخرى· وأشار النابلسي إلى أن المحفظة تركز في الإمارات على الأسهم القيادية مثل أسهم اعمار العقارية وأبوظبي التجاري ودبي للاستثمار·
وأضاف: هناك مجلس استشاري للمحفظة، ونحن نحرص على تنويع الاستثمارات والتطلع إلى فرص خارجية على الرغم من ثقتنا في نمو أسواق الإمارات في المرحلة المقبلة·
وتدير الشركة أيضاً محفظة عقارية باستثمارات 160 مليون درهم، وقد اشترت تلك المحفظة 25 بالمئة من شركة لاند مارك للاستثمارات العقارية، وهي وحدة الاستثمار العقاري التابعة لشركة لاند مارك التي تعد من أنشط الشركات العاملة في القطاع العقاري، كما اشترت المحفظة 3 قطع من الأراضي في مجمع دبي للاستثمار إلى جانب مخازن في المجمع ذاته تم تأجيرها بعائد يصل إلى 45 بالمئة، كما اشترت 5 طوابق في بنايات مختلفة، علماً أن المحفظة تمثل استثمارات 15 من المستثمرين المحليين والأردنيين والكويتيين·
وكشف النابلسي عن حصول (المال كابيتال) على موافقة المصرف المركزي لإطلاق معيار المال كابيتال القياسي أو ما يعرف اختصاراً باسم (إي تي اف)، وهو صندوق استثماري مرتبط بمؤشرها الخاص للأسهم المحلية ''صقر الإمارات'' الذي تم إطلاقه في سبتمبر الماضي ومن المقرر إدراج هذا الصندوق المفتوح في سوق دبي المالي·
ومن المقرر وفقا للنابلسي أن تطلق المال كابيتال مؤشرات أخرى مماثلة لأسواق الكويت والسعودية ومصر في المرحلة المقبلة·
ورداً على سؤال حول نشاط الشركة في مجال الخدمات المصرفية الاستثمارية، قال الرئيس التنفيذي لـ''المال كابيتال'': شاركنا في طرح أسهم شركة تعمير في الأردن وزيادة رأسمالها، وقد نجحنا في تجميع مليار دولار من الإمارات لهذا الإصدار خلال أسبوع واحد، وبعد هذا الإصدار من الإصدارات الناجحة تماماً خاصة وان نسبة التخصيص كانت جيدة للغاية وفي حدود 8%· وحصلت الشركة على عقود لإدارة 3 إصدارات خاصة لشركات مختلفة خلال المرحلة المقبلة