الرياضي

العين * الجزيرة


العين الجديد ·· والجزيرة السعيد
مواجهة مهمة وقوية سيكون مسرحها ستاد خليفة بن زايد في العين تجمع العين مع فريق الجزيرة ضمن مباريات الأسبوع العاشر من دوري اتصالات لأندية الدرجة الأولى حيث يخوض العين المباراة بالشكل الجديد الذي تنتظر جماهيره الظهور الأول للفريق مع المدرب الجديد والأجانب الجدد والروح الجديدة التي من المنتظر أن تظهر هذا المساء لتعلن نهاية حالة التراجع العيناوي المخيف منذ بداية الموسم ،أما فريق الجزيرة فيدخل مباراة اليوم مرتديا حلة البطولة الأولى التي حصل عليها في الفترة الماضية مع فوزه بأول ألقاب الموسم وأول لقب كروي يدخل خزينة النادي بفوزه في المباراة النهائية لكأس الاتحاد على الأهلي ليعلن انتهاء القطيعة بين الجزيرة والبطولات والطمع جاري في البطولة القادمة ·
لم تكن البداية العيناوية في هذا الموسم على مستوى الطموح وتنازل الفريق في الفترة الماضية عن الكثير من مكتسباته حيث تعرض للهزيمة في خمس مباريات من أصل 9 ولم يحقق سوى فوز يتيم على فريق دبي ويقبع في المركز الحادي عشر وقبل الأخير وهو مركز لا يليق على الإطلاق مع مكانة واسم الزعيم لذا لجأ الفريق إلى خلع جلده بالكامل في فترة التوقف التي كان العمل يجري فيها على قدم وساق من اجل إعادة الفريق إلى الطريق الصحيحة والتي تعود أن يسلكها بعدما ضلها منذ بداية الموسم فتم التعاقد مع المدرب الايطالي الشهير وحارس المنتخب الايطالي السابق الشهير والتر زينجا كما تم التعاقد مع اللاعب العراقي الذي برز في كأس الخليج هوار ملا محمد وكذلك مع الكاميروني أوليفي ومن المنتظر أن يظهرا هذا المساء وكان الفريق يعاني في الفترة الماضية من قلة مردود الأجانب مما اثر سلبا في الفريق ونتائجه ويعود إلى الفريق الخماسي الدولي الذي ساهم في الفوز بلقب كأس الخليج هم يحملون شعور النصر الذي من المنتظر أن تكون له آثار ايجابية على الفريق من اجل إنقاذ مسيرة الزعيم في بطولة الدوري التي يعشقها وهو أكثر من حقق لقبها ·
الجزيرة أعلن مولده الحقيقي كبطل طال انتظاره من خلال فوزه ببطولة كأس الاتحاد في هذا الموسم فاستحق أن يكون أول أبطال الموسم وكسر حاجز النحس الذي حرم الفريق من أكثر من بطولة لذا تتفاءل الجماهير الجزراوية ان القادم أحلى وسيكون حافلا بالذهب ،وفي غمرة الاحتفالات الجزراوية بالفوز باللقب الأول في تاريخ النادي تواصل العمل من اجل إعداد الفريق للقادم الأهم وهو الحلم الحقيقي بالفوز ببطولة الدوري التي ينافس عليها الفريق ويمضي بشكل جيد في البطولة حيث يحتل المركز الرابع برصيد 14 نقطة وبفارق خمس نقاط عن الصدارة ،ويتمتع الفريق باستقرار فني حيث يقوده للموسم الثاني المدرب الهولندي يان فريسلاين ويعتمد على الزامبي تانا اليجا والعاجي توني كأجنبيين كما يضم في صفوفه الكثير من الأسماء المميزة وعلى رأسها إبراهيم دياكيه وصالح عبيد وراشد عبدالرحمن وحمد محمد فيما يتواصل غياب يوسف عبدالعزيز بسبب الإصابة ،ويسعى الجزراوية اليوم للعودة من العين بنتيجة ايجابية والتطلع للأعلى وعدم التفريط في هذه المرحلة ضروري لمواصلة مطاردة أصحاب القمة·

مطر الصهباني:
العين مطالب بالفوز ليسترد وضعه الطبيعي


قال مطر الصهباني مدير الفريق الأول بنادي العين إن الفريق استعد جيدا خلال فترة التوقف الاضطرارية للدوري بسبب استضافة الدولة لكأس الخليج وفوز منتخبنا الوطني باللقب وفترة التوقف كانت ايجابية جدا بالنسبة لنا حيث تعاقدت إدارة النادي مع المدرب الايطالي والتر زنجا وهو غني عن التعريف كلاعب في اكبر الأندية الايطالية وعملنا شهراً ونصفاً خضنا (5) مباريات تجريبية مع فرق قوية مثل باختاكور الاوزبكي وبيروزي الإيراني والكرامة السوري وحققنا نتائج ايجابية وان المحطة المهمة في فترة التوقف هي التواجد في الدولة وعدم خوض معسكر خارجي حيث جاءت الفائدة من ذلك بالتواجد اليومي للتدريبات الصباحية والمسائية باستثناء الإجازة الأسبوعية وأيام المباريات اكتفى المدرب بالتدريب في الفترة المسائية فقط والتواجد كان يومي وايجابي من اللاعبين واستطاع المدرب فرض أسلوبه وخطته وطريقة لعبه واستوعبها اللاعبون ·
وحول لقاء الجزيرة اليوم قال اننا في العين نحترم الجزيرة فهو فريق له ثقله في الدوري وفي مركز متقدم ويقدم مستويات رائعة وأحرز مؤخرا بطولة كأس الاتحاد في المقابل العين سيدخل المرحلة القادمة بشكل مختلف فالفريق يرغب في العودة إلى مستواه الطبيعي لذلك مطالب بالفوز على الجزيرة حتى يبدأ بمعنويات ودفعة معنوية عالية ونحن نتعامل مع المباريات خطوة بخطوة ولذلك تشكل مباراة اليوم أهمية كبرى لنا لن الوضع لا يسمح بخسارة أي نقطة وأتوقع عودة العين القوية وانه بالفعل سيكون غير·
وحول الإصابات قال اننا بعد تجهيز عدد من اللاعبين إلا أن الإصابة عادت إليهم مرة أخرى مثل سلطان راشد الذي يحتاج إلى ثلاثة أسابيع وحميد فاخر الذي يحتاج إلى أسبوع وعلي مسري يحتاج إلى الراحة وجمعة عبدالله أجرى عملية تنظيف في الركبة ويحتاج إلى ثلاثة أسابيع وسيفتقد الفريق جهود القائد فهد علي لتنفيذ عقوبة الإيقاف نتيجة حصوله على البطاقة الحمراء في مباراة العين الأخيرة أمام الأهلي في كأس الاتحاد ·
واختتم الصهباني حديثه بأنه على ثقة في اللاعبين وأنهم سيقدمون مستوى رائع وان العين سيكون له تواجده القوي الذي سيعيد حيوية الفريق وستكون مباراة الجزيرة بداية الانطلاقة·
فيرسلاين:
نبحث عن الفوز· ·والعين مع زنجا غامض

أمين الدوبلي:



اعتبر الهولندى يان فيرسلاين المدير الفنى للجزيرة مباراة العين اليوم فى الأسبوع العاشر للدورى صعبة وغير محددة الملامح نظرا لتولى مدرب جديد تدريب العين وعدم وضوح طريقته فى التفكير أو الخطة التى سيعتمد عليها كون هذه المباراة هى الرسمية الأولى التى سيقود فريق العين فيها ··وقال إن العين من الفرق القوية التى لا يمكن الاستهانة بها تحت أى ظرف من الظروف لأن العين فريق بطل ويمتلك عناصر متميزة فى كل المراكز ويمر بظروف صعبة تدفعه للبحث عن الفوز مثلنا تماما للخروج من حالة الهبوط التى يمر بها من بداية الموسم والتى وضعته فى ترتيب متأخر من جدول المسابقة ·
وعن المباراة قال إن الجزيرة سيلعب على الفوز وليس أمامه بديل عن ذلك لأن مباراتنا المقبلة ستكون أكثر صعوبة فسوف نواجه فيها الشعب متصدر الدورى على ارضه بالشارقة موضحا ان البحث عن الفوز لا يعنى اننا سنعتمد على خطة هجومية صريحة طوال وقت المباراة دون النظر إلى تأمين الجوانب الدفاعية بل على العكس فإن من يتابع الجزيرة يستطيع ان يستخلص أن الفريق يقوم بأخطر هجماته وأكثرها تركيزا عندما يستخلص الكرة من الفريق المنافس وهو فى وضع دفاعى لأننا نمتلك ميزة كبيرة فى التحول من الدفاع للهجوم بسرعة ويجد لاعبونا سهولة فى الحركة عندما تكون المساحات واسعة فى الخطوط الخلفية للفريق المنافس وهذا لن يتأتى إلا عندما يكون متقدما للهجوم علينا ·
وذكر فيرسلاين ان الإصابات فى الجزيرة برغم انها مركزة على لاعبى خط الوسط إلا أن البديل الجاهز موجود وسوف يقوم بدوره على أكمل وجه لأن لدينا فريقين وليس فريق واحد والجاهز من اللاعبين هو الذى تتاح له الفرصة للمشاركة ومما يجعل الجهاز الفنى مطمئن هو عودة دياكيه إلى حالته وتماثل حمد محمد للشفاء وتحسن حالة رضا عبدالهادى بما يجعله مرشح للمشاركة فى بعض الوقت وكذلك عايض مبخوت الذى أصبح فى حالة جيدة ·
وكان المدير الفنى الهولندى يان فيرسلاين قد اختار 20 لاعبا بعد تدريب امس الأول هم على خصيف وخالد خميس وأحمد مبارك فى حراسة المرمى وراشد عبدالرحمن وعادل نصيب الذى تحسنت حالته بعد الإصابة الخفيفة التى لحقت به فى التدريب مساء أمس الاول وصالح بشير وسالم مسعود وخالد على وخلف سالم فى خط الدفاع وتانا إليجا وعايض مبخوت وحمد محمد وأحمد دادا وصالح عبيد وإبراهيما دياكيه وسالم مسعود فى خط الوسط بالإضافة إلى عبدالله قاسم ومحمد عمر وتونى وحسين سهيل فى الهجوم ·
أما عن التشكيلة الأساسية التى سيعتمد عليها فيرسلاين فمن المنتظر أن تضم على خصيف فى حراسة المرمى والثلاثى عادل نصيب وراشد عبدالرحمن وخالد على فى خط الدفاع وأمامهم الرباعى صالح عبيد وحمد محمد وعايض مبخوت وأحمد دادا ثم دياكيه رأس مثلث مقلوب للخلف وأمامهم تونى وحسين سهيل فى الهجوم وسوف يحتفظ المدرب بكل من محمد عمر وعبدالله قاسم كأوراق مهمة له خارج التشكيلة الأساسية خاصة بعد شعور محمد عمر بالإرهاق وعدم قدرته على استكمال تدريب امس الأول للإستعانة بأى منهما طبقا لظروف المباراة·
أما عن الخطة التى سيعتمد عليها الجزيرة فهى (3 - 5 - 2 ) كالعادة مع منح دياكيه وضعية خاصة بالتقدم عن رباعى الوسط لدعم لاعبى خط الهجوم ومنح حمد محمد حرية فى الحركة بين صالح عبيد فى الجبهة اليسرى والناشئ أحمد دادا فى الجبهة اليمنى مع إعطاء عايض مبخوت واجبات دفاعية كلاعب إرتكاز امام ثلاثى خط الدفاع كما أن الفرصة قائمة لمشاركة تانا إليجا·
ويعول فيرسلاين على عرضيات صالح عبيد من الجبهة اليسرى وانطلاقات أحمد دادا من الجبهة اليمنى وتمريرات دياكيه اللولبية التى تضع المهاجمين فى مواجهة حارس المرمى وتسديدات ومراوغات تونى الخطيرة فى الأوقات الحساسة ·
وعن سيناريو المباراة المتوقع فقد أكد أحمد سعيد إدارى الفريق أن التحفظ الدفاعى وإغلاق المساحات سيكون عنوان الفترة الأولى من المباراة حتى يتم اختراق الدفاعات وتسجيل هدف من أحد الفريقين ليتحرر الفريقان من القيود الدفاعية وتتسع المساحات ·
وقال أحمد سعيد ان الجزيرة معتاد على تقديم أفضل أداء فى المباريات القوية وهو يتوقع أن تكون مباراة اليوم قوية وحافلة بالإثارة بالمتعة نظرا للحضور الجماهيرى الكبير ورغبة الفريقين فى تحقيق الفوز ·
يوسف عبدالعزيز:
أتوقع فوز الجزيرة بهدف لتونى
قال يوسف عبدالعزيز لاعب خط وسط الجزيرة إنه حزين للغاية لعدم المشاركة فى مباراة اليوم نظرا للإصابة لأنه لم يغب عن كل لقاءات العين والجزيرة على مدار السنوات الاربع الأخيرة وكان يعتبرها من اللقاءات الخاصة دائما ويقدم فيها أفضل عروضه ولكنه أكد ان زملاءه استعدوا جيدا ويمرون بأفضل حالاتهم البدنية والفنية وتميل الكفة فى صالحهم لتحقيق الفوز مع الاحترام الشديد لفريق العين الذى يجب أن نعترف بأنه من الفرق الكبيرة
وقال إنه سيسافر اليوم إلى العين مع زملائه المصابين لتشجيع الفريق فى الملعب وأنه يتمنى ان يعود فى أقرب وقت ممكن لتشكيلة الفريق بداية من لقاء الشعب بالشارقة حتى أكون جديراً بالوفاء بتوجيه سمو الشيخ حمدان بن زايد خلال مكالمة سموه التليفونية بعد الفوز بكأس الاتحاد وطالبنى سموه خلالها ببطولة الدورى وأنا اتمنى ان أعود فى أقرب وقت من أجل هذا التوجيه العزيز على نفسى ·
وقال يوسف عبدالعزيز انه يتوقع ان يفوز فريقه بهدف للا شيء بواسطة اللاعب تونى ليقترب أكثر من الصدارة وتتصاعد آماله فى الدخول بقوة للمنافسة على اللقب ·