الاقتصادي

تراجع طالبي اللجوء لألمانيا من دول البلقان

نورنبرج (د ب أ)
أشارت توقعات المكتب الاتحادي للهجرة في ألمانيا إلى أن أعداد طالبي اللجوء من دول البلقان (البوسنة والهرسك وصربيا ومقدونيا) ستسجل تراجعا ملحوظا خلال الربع الأول من العام الجاري.
وعزا المكتب هذا التراجع إلى أن الدول الثلاث صارت تعتبر منذ مطلع نوفمبر الماضي «مواطن آمنة»، الأمر الذي مكن من تسريع وتيرة رفض الطلبات المقدمة من مواطني هذه الدول حيث تدنت فرص اعتبارهم لاجئين، كما ازدادت في الوقت نفسه وتيرة ترحيل اللاجئين المنحدرين من هذه الدول.
وفي تصريحات لوكالة (د.ب.أ)، قال مانفريد شميت، رئيس المكتب، «نتوقع انخفاض أعداد طالبي اللجوء من هذه الدول اعتبارا من يناير أو فبراير على أقصى تقدير إذا شرعنا في تطبيق عمليات الترحيل بشكل حازم».