الرياضي

ملاك ليفربول الجدد يعتزمون إعادته إلى أمجاده

ذكر تقرير نشرته صحيفة ''ساوث تشاينا مورنينج بوست'' أمس أنه من المرجح أن يشارك ليفربول بطل كأس الاتحاد الانجليزي مع فريقي بورتسماوث وفولهام الانجليزيين في الدورة الودية الرباعية التي تقام على ستاد هونج كونج من 25 إلى 27 يوليو المقبل ولم تعلق الاندية الثلاثة أو اتحاد كرة القدم في هونج كونج على هذا التقرير·
ولكن الصحيفة نقلت عن أحد المصادر المقربة من أندية الدوري الانجليزي قوله ''الاتفاق على وشك الاكتمال·
ويحظى ليفربول بمتابعة هائلة في هونج كونج وكانت تذاكر ستاد هونج كونج البالغ سعته 40 ألف مقعد قد نفدت تماما في مباراة الفريق الاستعراضية في آخر مباراة خاضها في هونج كونج المستعمرة البريطانية السابقة وكانت المباراة في عام ·2003
وقال الثنائي الاميركي جورج جيليت وتوم هيكس إنهما يعتزمان إعادة ستاد ''أنفيلد'' إلى أيام مجده وذلك بعدما اتفقا مع مسؤولي نادي ليفربول الانجليزي لكرة القدم على شراء النادي بمبلغ 1ر174 مليون جنيه إسترليني (342 مليون دولار)· وقال الثنائي الاميركي في مؤتمر صحفي إنهما سيدفعان خمسة ألاف جنيه إسترليني للسهم الواحد وسيسويان ديون النادي التي تبلغ 8ر44 مليون جنيه استرليني لتصل قيمة الصفقة الاجمالية إلى 9ر218 مليون جنيه إسترليني·· ويعتقد أيضا أنهما رصدا أكثر من 200 مليون جنيه إسترليني لبناء استاد جديد ويتوقع أنهما سيمنحان المدير الفني رافاييل بينيتيز صندوقا خاصا بصفقات التعاقد مع اللاعبين·
ويمتلك جيليت نادي مونتريال كاناديانز المنافس في الدوري الاميركي لهوكي الجليد كما يمتلك هيكس نادي دالاس ستارز لهوكي الجليد ونادي تكساس رينجرز المنافس بدوري البيسبول في أميركا·· وقال هيكس ''إننا نعلم ما يريده المشجعون·· إنهم يريدون الفوز ونحن نرغب الفوز كذلك·
وقال جيليت إنه وهيكس متيمان بتاريخ ليفربول أكثر الاندية نجاحا في تاريخ إنجلترا والذي أحرز لقب الدوري الانجليزي 18 مرة وأحرز الكأس الاوروبي خمس مرات·· وأبدى الثنائي الاميركي مساندتهما الكاملة لكل من المدير التنفيذي للنادي ريك باري، الذي سيبقى في منصبه، وديفيد موريس، الذي سيترك منصب رئيس النادي ويصبح رئيسا شرفيا له، والجهاز الفني برئاسة بينيتيز·· وقال جيليت ''إنها قضية أهم نادي ينافس في أهم رياضة في العالم·· إننا نتطلع إلى علاقات مديدة ومتبادلة وممتعة وإلى العودة لحصد جوائز عديدة·
أما عن التقارير التي رددت أن الثنائي الاميركي يفكر في اقتسام أرضا مع نادي إيفرتون جار ليفربول ومنافسه في الدوري الانجليزي فقد قال جيليت أن ذلك خارج القضية·· وقال جيليت ''في أول مرة قابلت فيها ريك باري سألته هذا السؤال·· فنظر إلى عيني وقال إنه سيستقيل إذا قمت بالتحدث في هذا الموضوع بشكل جاد·· وأضاف جيليت ''شخص ما قريب من النادي أبلغني بأنه لو فعلنا ذلك فإنه سيكون طريقا مؤكدا للإعدام بدون محاكمة· وأنا لا أريد أن أعدم''·
وقال باري في المؤتمر الصحفي إن موريس فكر بإمعان لفترة طويلة قبل الموافقة على بيع أسهمه في النادي·· وأضاف باري ''إنه (موريس) قال لي إنه كان أصعب قرار اضطر لاتخاذه·· وقال موريس في بيان ''هذا النادي هو شغفي ويمثل جزءا كبيرا من حياتي·· وبعد تفكير واع للغاية وافقت على بيع أسهمي للمساعدة في ضمان التمويل اللازم لبناء الاستاد الجديد وتدعيم الفريق·· وأضاف موريس ''ألححت على جميع المساهمين الآخرين لاتخاذ نفس القرار ومساندة العرض المقدم للنادي (وقلت لهم) بفعل ذلك أعتقد أنك ستساعد على مستقبل ناجح لنادي ليفربول لكرة القدم· وتقابل الثنائي الاميركي مع ستيفن جيرارد قائد الفريق والمدافع جامي كاراجر كما التقيا مع المدير الفني بينيتيز··
وقال جيليت ''إنهم يريدون استمرار الادارة بقيادة ديفيد (موريس) وريك (باري)·· فهم يكنون لهما احتراما كبيرا كما تحدثوا عن رافاييل (بينيتيز) بشكل مطمئن للغاية وأخبرونا بأنهم يشعرون أن هذا الرجل واحدا من أعظم عباقرة كرة القدم في هذه الفترة·· وأضاف جيليت ''وأرادوا التحدث عن اللاعبين ورغبوا في تشجيعنا على مساندة جهود ريك (باري) ورافاييل (بينيتيز) في بناء الفريق·· وذكرت تقارير صحفية أن الملاك الجدد للنادي قد يفكرون في بيع حقوق تسمية الاستاد الجديد واعترف جيليت بأن ذلك مجرد خيار فقط·
وقال جيليت ''إذا كان ذلك سيمكننا من التعاقد مع لاعب كبير كل موسم فإنه يستحق أن نفكر فيه·· أما هيكس فقد سعى لإعادة الطمأنينة إلى المشجعين الذين قلقوا من أن الملاك الجدد قد يتسببون في عدم الاستقرار بالنادي·· وقال هيكس ''لا أعتقد أن ديفيد موريس كان سيختارنا لنكون ملاكا جدد لهذا النادي لو لم يكن مقتنعا بأننا سنتحمل المسؤولية بنفس الطريقة·· وكان نادي ليفربول دخل في محادثات أيضا مع شركة ''دبي إنترناشيونال كابيتال'' ولكن الشركة سحبت عرضها عندما طالب النادي الانجليزي بالمزيد من الوقت للتفكير في العرض الآخر المقدم من جيليت بالاشتراك مع هيكس·