دنيا

غوينيث بالترو تفصح عن سر توهج بشرتها

ترجمة: عزة يوسف

أفصحت النجمة غوينيث بالترو عن سر توهج بشرتها وشبابها، رغم أنها في الـ45 من عمرها، مؤكدة أنها ملتزمة بممارسته منذ أكثر من عقدين.
وقالت، وفق موقع «people»، إن الحصول على حمام كل ليلة أصبح عادة دائمة لها منذ أن كان عمرها 22 عاماً، بعدما شعرت بفائدته على بشرتها وشعورها بالراحة.
غير أن متابعيها على موقعها الإلكتروني «غوب» يدركون أنها رفعت من مستوى الاستحمام العادي على مدار السنوات العشرين الماضية، باستخدام منتجات تحتوي على الزيوت العطرية والنباتات والأملاح العضوية، التي يمكن إضافتها إلى مياه الاستحمام للحصول على الفوائد القصوى.
وأضافت، أنه مع مرور الوقت، والسفر إلى بلدان مختلفة تستخدم الزيوت والأملاح، وغيرها من المكونات في مياه الاستحمام، أصبحت مهتمة بالفوائد العلاجية للاستحمام.