الرياضي

منتخبنا بطل "خليجى 18" يتلقى تحيه الجماهير مرتين

في تمام الساعة السابعة وخمس وأربعين دقيقة فتح المركز الصحفى أبوابه فى قصر الإمارات حيث بدأ يتوافد عليه الإعلاميون لاستلام البطاقات الصحفية بهدف تغطية الحدث وقد كان الحضور الإعلامى كبيرا وفاق كل التصورات لوجود 8 فضائيات عربية وإنجليزية وفرنسية بالإضافة إلى مندوبين من أكثر من 10 صحف ناطقة بالإنجليزية و7 صحف ناطقة بالفرنسية وثلاث صحف ناطقة بالألمانية ومثلها ناطقة بالإسبانية وصحيفتان إحداهما صينية والأخرى يابانية بالإضافة إلى الإعلام المحلى·· وكان كل هؤلاء على موعد مع استلام بطاقاتهم الصحفية خلال الفترة من السابعة وخمس وأربعين دقيقة وحتى التاسعة صباحا·

في التاسعة وخمس دقائق تحركت الحافلة التى تحمل الإعلاميين من قصر الإمارات متوجهة إلى موقع المنصة الرئيسية على كورنيش أبوظبى ووصلت الحافلة إليه فى التاسعة وخمس عشرة دقيقة وكانت هيئة سياحة أبوظبى التى تنظم المهرجان قد أعدت منصتين إحداهما للمصورين والأخرى لكبار المسؤولين بالدولة ولاعلاميين وكانت الجماهير تحيط بالمنصتين خلف الحواجز وفى الأماكن التى تم تخصيصها لهم وبالقرب من الشاشات العملاقة التى تعرض شريطا تسجيليا عن سباقات الفورمولا 1 والأبطال والنجوم العالميين الذين حضروا لأبوظبى·

فى التاسعة وخمس وثلاثين دقيقة وصلت حافلة المنتخب الأول بطل ''خليجى 18 '' إلى قصر الإمارات وتضم كل أعضاء اتحاد الكرة والجهازين الفنى والإدارى واللاعبين وعددا من الإعلاميين الذين رافقوهم ثم اعتلى اللاعبون والجهاز الفنى حافلة مكشوفة انطلقت من قصر الإمارات متوجهة إلى المقصورة الرئيسية على كورنيش أبوظبى ثم طافت الحافلة بطول موقع الحلبة وعادت إلى قصر الإمارات·

فى التاسعة و52 دقيقة حلقت طائرة هيليوكيبتر على الموقع وتفاعلت الجماهير معها وتم فى نفس هذا التوقيت الإعلان من الإذاعة الداخلية عن نقل الحدث على الهواء مباشرة على قناة أبوظبى الفضائية·

فى العاشرة ونصف وصول كبار المسؤولين وعلى رأسهم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبى نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى المنصة الرئيسية التى تطل مباشرة على الموقع المخصص للاستعراضات التى ستقوم بها سيارات الفورمولا 1 ، وقد علت أصوات الجماهير التى تقدر بالآلاف للهتاف والتصفيق احتفالا بوصول ولي العهد وضيوفه الكرام·

فى العاشرة و37 دقيقة عادت حافلة المنتخب إلى موقع الحدث وهبط اللاعبون منها عند المنصة ليصعدوا مباشرة إلى اليها ويقوموا بمصافحة ولي عهد أبوظبى والشيوخ وكبار المسؤولين وقد هنأهم الشيخ محمد بن زايد على الإنجاز الكبير الذى تحقق للمرة الاولى للكرة الإماراتية بإحراز كأس الخليج التي استضافت الدولة فعالياته خلال الفترة من 17 إلى 30 يناير الماضى وحظى حضور أبطال '' خليجى 18 '' باستقبال وتصفيق كبير من الجماهير الغفيرة وأخذ اللاعبون أماكنهم في المنصة·

فى العاشرة وخمسين دقيقة وصلت حافلة أبطال ونجوم العالم للفورمولا 1 المشاركين فى المهرجان أمام المنصة وقام المذيع الداخلى باستعراض أسماء المشاركين فى الحديث والمعلومات المهمة عن كل نجم منهم وحظي وصولهم بتصفيق كبير من الجماهير التى تزايدت على الموقع المحيط بالمنصة على الكورنيش وقام نجوم العالم للفورمولا 1 بتحية الجماهير وغادرت الحافلة الموقع متجهة إلى المرور بكل مناطق الحلبة التى تصطف عليها الجماهير لتحيتهم والعودة إلى قصر الإمارات للاستعداد لانطلاق المهرجان·

فى الحادية عشرة وصول سيارة السلامة للمنصة فى نهاية طريقها الذى بدأته من منطقة انطلاق المهرجان أمام قصر الإمارات للتأكد من عدم وجود أى عوائق فى الحلبة الرئيسية وتم التأكد بالفعل من استعداد المكان لاستضافة الحدث وعادت السيارة متجهة إلى موقع انطلاقة المهرجان ليعطى شارة البدء الحقيقية·

أول المنطلقين فى السباق هو ساكوياما اليابانى من الفريق الكورى لشركة هوندا فى الحادية عشرة و10 دقائق مع تعليق حماسى من المذيع الداخلى الذى أعلن عن الانطلاقة الأولى للمهرجان وقام بالاستعراض فى جولة واحدة استمرت 7 دقائق ·

المتسابق الثانى وهو سكوت سبيد من الفريق الإيطالى تورو روزى بدأ انطلاقته فى الحادية عشرة والثلث وقام ببعض الاستعراضات أمام المنصة خلال جولته التى قام بها وانتهت بعطل فنى استمر لمدة 5 دقائق وتم التعامل معه بسرعة لتعود السيارة للعمل وتغادر المكان·

أما فريق رد بول فقد بدأ جولاته فى السباق عن طريق مايكل أمير مولر فى الحادية عشرة والنصف وقام بالجولة الاولى بدون استعراض بنجاح كبير ثم قام بالجولة الثانية وقدم بعض الحركات الاستعراضية التى أبهرت الجماهير ومع نهاية استعراضاته تعرضت السيارة لعطل فنى تم التعامل معه سريعا وأخرجت السيارة عن الحلبة المخصصة للسباق ونزل مايكل أمير مولر لتحية الجماهير من سيارته وقام بالذهاب إلى الجماهير بعد توجيه التحية للمنصة وقام بالتوقيع على الأوتوجرافات التي انهالت من الجماهير عليه·

وكان فريق تويوتا على موعد مع الظهور عن طريق رالف شوماخر في الحادية عشرة وخمس وأربعين دقيقة واكتفى شوماخر بجولة واحدة بدون استعراض استمرت 7 دقائق إيابا إلى المنصة وعودة إلى موقع بدء الانطلاقة الأولى·

أما فريق ( بى إم دبليو) فقد بدأ فى الظهور عن طريق النجم نيموجلوب فى الثانية عشرة وتلاه كريستيان كلين من فريق رد بول بسيارة هوندا وقام كل منهما بجولة واحدة لم تستغرق أكثر من 5 دقائق بدون استعراضات ونجحت الجولتان بدون أي أعطال·

فى الثانية عشرة وعشر دقائق كانت الجماهير الغفيرة على موعد مع انطلاق النجم العالمى الشهير فرناندو ألونسو من فريق ماكلارين وهو أصغر بطل للعالم للفورمولا 1 واكتفى النجم العالمي الذي حظى بأكبر قدر من تحية الجماهير·

وفى الثانية عشرة و17 دقيقة انطلق فيليب ماسا 7 من نقطة البداية ممثلا لفريق رينو بطل العالم في آخر السباقات وأدى جولة واحدة ناجحة لم تستغرق أكثر من 7 دقائق وتبعه زميله فى نفس الفريق كيمي رايكونن الذي أدى جولة واحدة ناجحة أيضا واختتم السباق بجولة نيلسون بيكو من فريق رينو الذي أدى جولتين بدون استعراض لينتهى العرض فى الثانية عشرة ونصف ويتوجه الجميع إلى قصر الإمارات حيث المؤتمر الصحفي ·