أخيرة

سيريلانكا تحظر عمل النساء خادمات في الخارج

تم إدانتها بتهمة قتل رضيع مخدومها السعودي

تم إدانتها بتهمة قتل رضيع مخدومها السعودي

أعلنت سريلانكا نيتها منع النساء من كل الأعمار، العمل في الخارج عاملات منازل بعد تنفيذ حكم الإعدام بشابة سريلانكية إثر إدانتها بتهمة قتل رضيع مخدومها السعودي. وقال وزير الإعلام كيهيليا رامبوكيولا إن النساء دون الخامسة والعشرين من العمر لن يسمح لهن بالعمل في السعودية عاملات منازل. وأن هذا الإجراء سيشمل بعد فترة كل الدول وكل الفئات العمرية على صعيد الوظائف ذات الأجور المتدنية.

وجاءت هذه المبادرة بعد إعدام ريزانا نافيك بضرب العنق في 9 يناير بمدينة الرياض. ونافيك خادمة سريلانكية أدينت بقتل رضيع خنقا بعد خلاف مع والدة الطفل. وأوضح الوزير السريلانكي للصحفيين «في مرحلة أولى سنحدد العمر الأدنى بـ25 عاما. وسنتجه بعدها تدريجيا إلى منع تام للنساء من التوجه إلى الخارج لتولي أعمال بأجور متدنية». لكنه لم يحدد تاريخ دخول هذا الإجراء حيز التنفيذ. ويعمل نحو 1,7 مليون سريلانكي في الخارج وتشكل الأموال التي يحولونها وقد بلغت نحو ستة مليارات دولار العام الماضي، موردا أساسيا للعملات الصعبة للحكومة.