الرياضي

بوقرة يطالب لاعبي الجزائر بعدم الاستسلام

الجزائر (د ب أ)- طالب لاعب كرة القدم الجزائري الدولي مجيد بوقرة لاعبي منتخب بلاده بعدم الاستسلام رغم خسارتهم أمام تونس صفر-1 الثلاثاء الماضي في كأس أفريقيا 2013 بجنوب أفريقيا. وغاب بوقرة، قائد المنتخب الجزائري، عن البطولة الحالية لعدم جاهزيته التامة بعد عودته المتأخرة من إصابة بالركبة. وقال بوقرة، في تغريدة على حسابه الشخصي ببرنامج «تويتر» أمس الأول: «رسالتي لزملائي هي عدم الاستسلام، الفريق لا يزال شابا ويتعلم في مثل هذه المباريات». وذكر بوقرة زملاءه بما حدث للمنتخب الجزائري في كأس أفريقيا 2010 بأنجولا عندما خسر صفر-3 في مباراته الأولى أمام مالاوي قبل أن يعود بقوة ليصل إلى المربع الذهبي. وقال: «لابد من التعويض أمام توجو (اليوم) وكل شيء سيعود لمجراه إن شاء الله».
واعتبر بوقرة الخسارة أمام تونس صعبة ومرة لأنها جاءت في اللحظات الأخيرة بالمباراة. وقال: «هذه الهزيمة تركت لدي مذاقاً مراً، سيطرنا على المباراة خططياً، المنافس لم يقلقنا إلا نادرا ونجحنا في صناعة بعض الفرص، الحظ لم يحالفنا لأن المباراة حسمها مجهود فردي للمساكني اللاعب الخطير جدا مثلما أوضحت سابقا».