الاقتصادي

بنك سنغافورة يسعى لزيادة عدد مديري الخدمات الخاصة بدبي

 المنطقة المالية بسنغافورة (أرشيفية)

المنطقة المالية بسنغافورة (أرشيفية)

دبي (رويترز)

قال مسؤول تنفيذي كبير لدى الذراع المصرفية الخاصة لبنك «أو.سي.بي.سي»، ثاني أكبر بنك في سنغافورة، لـ«رويترز»: «إن الوحدة تهدف إلى تعيين نحو 25 مديراً للعلاقات في مكتب دبي بحلول 2020، في الوقت الذي تستهدف فيه نيل مزيد من الأعمال من العملاء الهنود غير المقيمين والأثرياء في الشرق الأوسط».
وقال فيكرام مالهوترا، رئيس سوق جنوب آسيا والشرق الأوسط بالبنك: «إن الأصول تحت إدارة وحدة بنك سنغافورة زادت نحو 30% في دبي منذ تدشين النشاط في مركز دبي المالي العالمي قبل عام». وقال: «إن البنك يتوقع أن تزيد الأصول المدارة في دبي أكثر من 20% في 2018».
وقال في مقابلة: «نشاط الهنود غير المقيمين يبلي بلاء حسناً بالنسبة لنا، لكن هناك فرصاً لمزيد من التوسع في سوق مجلس التعاون الخليجي.
نحن أحد أكبر اللاعبين في المنطقة وطموحنا أن نكون ضمن أكبر 3 بجميع أسواقنا».
ولدى البنك قرابة 50 مديراً للعلاقات في دبي، بزيادة نحو 40% منذ 2016، ويستهدف مزيدا من النمو بحلول 2020. وإجمالًا، لدى البنك ما يزيد على 350 مديراً للعلاقات في سنغافورة وهونج كونج.
ومن المتوقع أن تبلغ الثروات الخاصة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 12 تريليون دولار بحلول 2021، وفقاً لبحث صادر عن مجموعة بوسطن الاستشارية.
ويتنافس عدد من البنوك العالمية مع البنوك المحلية على شريحة من سوق الخدمات المصرفية الخاصة.
وانضم مالهوترا، الذي يوزع وقته بين آسيا والشرق الأوسط، إلى بنك سنغافورة قادماً من باركليز ويلث، بعد أن اشتري بنك سنغافورة وحدة باركليز ويلث في سنغافورة وهونج كونج في نوفمبر 2016. وبلغت الأصول المدارة لبنك سنغافورة 95 مليار دولار في سبتمبر 2017، بارتفاع 53% من مستواها قبل عام.
وفي بعض الحالات، فإن الكثير من عملاء البنك الأساسيين في المنطقة هم من الهنود غير المقيمين الذين يعيشون في الشرق الأوسط.