الرياضي

اعتماد فحص المنشطات في أولى جولات الدراجات المائية

من منافسات بطولات الدراجات المائية (من المصدر)

من منافسات بطولات الدراجات المائية (من المصدر)

دبي (الاتحاد) - اعتمدت اللجنة المنظمة لمنافسات الجولة الأولى لبطولة الإمارات للدراجات المائية 2013 التي ينظمها نادي دبي الدولي للرياضات البحرية السبت المقبل بالشاطئ المفتوح في أم سقيم فحص المنشطات كإجراء جديد يخضع له بعض المشاركين في الفئات المختلفة عشوائياً، وتأتي الخطوة الجديدة التي تشهدها البطولة للمرة الأولى حسبما أكد علي جمعة بن غليطة المدير التنفيذي بالوكالة في نادي دبي الدولي للرياضات البحرية من أجل رياضة نظيفة خالية من المنشطات التي انتشرت بين الرياضيين ومن أجل ضمان عدالة التنافس بين المشاركين.
وقال: اللجنة المنظمة وبالتعاون مع اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات ستقوم بأخذ عينات عشوائية من إجراء الفحص على أن يتم إرسالها إلى المعامل المعترف بها دوليا حسب توجهات اللجنة ومن ثم سنحصل على النتائج في الوقت المناسب، وستتعامل اللجنة المنظمة بحزم تجاه النتائج والمتورطين إذا ثبت ذلك”.
وأشاد بن غليطة بالتعاون الكبير والملموس الذي وجدته اللجنة المنظمة بنادي دبي الدولي للرياضات البحرية من قبل المسؤولين في اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات الذين ابدوا تجاوبا مع اللجنة المنظمة في تحقيق أهدافها التي تنسجم مع أهداف اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات من أجل القضاء على هذه الآفة نحو مجتمع رياضي إماراتي خال تماماً من المنشطات.
وأضاف: “اللجنة المنظمة ستقوم كذلك بإجراء الفحص الفني على الدراجات المشاركة في الجولة قبل انطلاق المنافسات، على أن تجري فحصا آخر على أصحاب المراكز الخمسة الأوائل في الفئات المختلفة عقب نهاية السباقات في إطار حرصها على إنجاح الحدث”.
وأشار إلى أن بطولة الإمارات للدراجات تحقق من عام إلى آخر درجات كبيرة من النجاح وتكتسب مكانة مرموقة في ظل الإقبال والمشاركة الواسعة من قبل الأبطال العالميين، حيث تستقطب النخبة من الأبطال من بريطانيا والولايات المتحدة الأميركية واليابان وتايلاند وجنوب إفريقيا وايطاليا واسبانيا وفرنسا والنمسا والتشيك وروسيا، إضافة إلى نجوم المنطقة والأشقاء من الكـويت وقطر وسلطنة عمان والإمارات.
وواصلت اللجنة المنظمة استعداداتها وجهودها من أجل تنظيم وإنجاح الحدث، حيث تم التجهيز الكامل لموقع الحدث في الشاطئ المفتوح بأم سقيم الذي أصبح قبلة أهل الرياضات البحرية والشاطئية من خلال الفعاليات والأنشطة المختلفة التي تنظم بين الحين والآخر.
وأعلنت اللجنة المنظمة مبكرا البرنامج الزمني للمنافسات، ومن المنتظر أن يدخل المشاركون في الجولة الأولى أجواء التنافس اعتبارا من الغد، حيث يشهد مقر نادي دبي الدولي للرياضات البحرية استكمال عملية التسجيل واستيفاء كافة المعلومات من قبل المتسابقين المشاركين ومن ثم إجراء الفحص الفني على الدراجات المشاركة وهو إجراء روتيني يتم قبل كل سباق.
ويحضر المتسابقون المشاركون بعد ذلك الاجتماع التنويري للسباق في الخامسة والنصف مساء بقاعة الاجتماعات بمقر النادي وبحضور علي بن غليطة المدير التنفيذي بالوكالة وغانم المري مشرف السباق لشرح تفاصيل مسار وكورس السباق والرد كذلك على الاستفسارات الخاصة من قبل المشاركين حول برنامج الجولة ومسار السباق.
وتبدأ الفعاليات بعد غد السبت مبكراً من خلال التجارب الرسمية في 8:45صباحا ولمدة 45 دقيقة، يلي ذلك بداية منافسات الفترة الصباحية في 9:45 ولست فئات، هي جالس مبتدئين 10 دقائق وواقف محدود اكسبرت 12 دقيقة وجالس ستوك اكسبرت 15 دقيقة وواقف محترفين جي بي 15 دقيقة وواقف ناشئين 10 دقائق، ثم جالس محترفين جي بي 20 دقيقة، بينما تبدأ الفترة الثانية في تمام الثانية ظهرا وبنفس الترتيب والفترة الزمنية لكل سباق على أن تضاف منافسات الحركات الاستعراضية والمهارات المفتوحة “فيري ستايل” وستخصص دقيقتين لكل متسابق.