عربي ودولي

بيونج يانج: استئناف تدريب عسكري بين سول وواشنطن يؤثر على العلاقات

ذكرت صحيفة كورية شمالية أن إعلان الولايات المتحدة استئناف التدريبات العسكرية المشتركة مع كوريا الجنوبية بعد انتهاء أولمبياد «بيونج تشانج» يمثل تحديًا ضد جهود الشمال لتخفيف حدة التوترات وتهيئة بيئة سلمية في شبه الجزيرة الكورية.

وقالت صحيفة «رودونج سينمون» الناطقة بلسان حزب «العمال» الحاكم في كوريا الشمالية، اليوم الأربعاء، إن استئناف التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة سيؤثر على العلاقات بين الكوريتين والوضع في شبه الجزيرة الكورية.

وكان وزير الخارجية الكوري الشمالي ري يونج-هو قد بعث برسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش في نهاية الشهر الماضي،  دعاه فيها إلى منع التحركات التي تعرقل تحسين العلاقات بين الكوريتين مشيرا إلى إعلان الولايات المتحدة عن استئناف تدريبات عسكرية مشتركة مع كوريا الجنوبية.