الإمارات

محمد مطر الكعبي: حريص على إبراز شعائر الدين

إبراهيم سليم (أبوظبي)

عبر الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف عن بالغ تقديره وإعجابه بشخصية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، القيادية والوطنية والإنسانية.
وقال: «مع فائق التقدير لقيادتنا الرشيدة عامة، فإن الشؤون الإسلامية والأوقاف لتشعر بالفخر والإعجاب الكبيرين لما يتحلى به صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد من فهم عميق لقضايا الدين الحنيف، وحرص سموه على إبراز شعائر الله ورسوله محمد، صلى الله عليه وسلم، بل رسالة الإسلام وحضارته في الدولة وخارجها بما يوجه إليه من مشاريع التنمية للدول والشعوب الشقيقة والصديقة، وبما يرقى لترسيخ التربية القيمية والمعرفية والتطبيقية للإسلام رسالة وحضارة ومكانة عالمية».
وأكد الكعبي أنه ما طلبت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية من سموه طلباً أو اقترحت أمراً إلا وجدته القائد المعطاء الذي يفوق عطاؤه تصورها وحاجتها مع المتابعة والاهتمام بكل مشاريع «الهيئة» ورسالتها في المجتمع والمشاركات الدولية.