الرياضي

الوحدة يحاور النصر على قمة «الأولى» وصدارة الوصل أمام اختبار كلباء

من مباراة النصر والوحدة في دوري المحترفين

من مباراة النصر والوحدة في دوري المحترفين

تنطلق اليوم مباريات الجولة السادسة لكأس «اتصالات» لكرة القدم، حيث يلتقي الوحدة مع النصر في المجموعة الأولى، ويحل اتحاد كلباء ضيفاً على الوصل في المجموعة الثانية، ويلعب دبا الفجيرة وعجمان في المجموعة الثالثة.
تقام المباراة الأولى في الساعة 4:55 دقيقة، حيث يستضيف الوصل على ملعبه فريق اتحاد كلباء بهدف مواصلة الحفاظ على صدارة المجموعة الثانية، ويعتلي فهود زعبيل الصدارة بـ 9 نقاط، بالفوز في ثلاث مباريات، وخسارة في واحدة، بينما يحتل اتحاد كلباء المركز الأخير، بنقطة من تعادل، وخسارة 3 مباريات.
وفي التوقيت نفسه تقام مباراة المجموعة الثالثة التي تجمع دبا الفجيرة صاحب الأرض وعجمان، ويعد اللقاء متكافئاً إلى حد ما، حيث يحتل «البرتقالي» المركز الثاني في المجموعة برصيد ست نقاط، جمعها من فوزين، وفي المقابل يحتل دبا الفجيرة المركز الثالث بـ3 نقاط، ويعتلي الشباب الصدارة برصيد سبع نقاط، من خلال فوزين وتعادل، يذكر أن 4 فرق فقط تتنافس في المجموعة، على عكس المجموعتين الأولى والثانية اللتين تضمان خمسة فرق.
ويحاور الوحدة النصر في «لقاء السهرة» ضمن المجموعة الأولى، ويسعى «العنابي» صاحب المركز الأول برصيد 10 نقاط، من الفوز في ثلاث مباريات، والتعادل في مباراة، للحفاظ على صدارته والقضاء على طموحات النصر الراغب في إيقاف قطار الوحدة المنطلق بقوة في البطولة، ويحتل النصر المركز الثالث برصيد خمس نقاط، من فوز وتعادلين وخسارة، ويأتي «العميد» بعد العين صاحب المركز الثاني برصيد ثماني نقاط.
وتستكمل مباريات الجولة السادسة غداً، حيث يحل الشعب ضيفا على دبي بملعبه بالعوير، ضمن منافسات المجموعة الأولى، في الثانية يستضيف بن ياس الظفرة، وفي لقاء السهرة يلعب الأهلي مع الشباب ضمن المجموعة الثالثة، وتعد المباراة الأبرز، حيث يسعى كل فريق للفوز، ويحاول الشباب الحفاظ على صدارته، بينما يسعى الأهلي للحاق بسباق المنافسة.


غياب عبد الصمد والجسمي وكرار وشهاب
عبد الوهاب: اللقاء مصيري
رضا سليم (عجمان)- أنهى فريق عجمان استعداداته لمواجهة دبا الفجيرة، وتبدو حظوظ «البرتقالي» كبيرة في الوصول إلى الأدوار النهائية، خاصة أنه في حالة فوزه على دبا الفجيرة يرفع رصيده إلى 9 نقاط، وجهز عبدالوهاب عبدالقادر مدرب الفريق جميع اللاعبين للمواجهة، وسوف يتعامل معها بجدية، بصرف النظر عن فوزه في أول مباراة بالبطولة على دبا الفجيرة بالستة، وأيضاً الفوز في دوري المحترفين.
ويدفع المدرب بجميع لاعبيه الأساسيين، خاصة كابي وفونكي وكرار جاسم، ويعتمد على يوسف الزعابي في حراسة المرمى، وفي الدفاع صالح بشير وخلف إسماعيل وسمير إبراهيم وأحمد إبراهيم، وفي الوسط جاسم علي وعلي خميس ووليد أحمد وعب دالله عبد القادر، وفي الهجوم كابي وفونكي.
من جانبه، أكد عبد الوهاب عبد القادر أن المباراة مهمة للغاية وضرورية لفريقه الذي يسعى بكل قوة لأن يظهر بمستوى جيد ويصل إلى أبعد مدى في هذه البطولة، مشيراً إلى أن المباراة مفصلية للفريق، من أجل الاقتراب بقوة من نصف نهائي البطولة
وأضاف: نجحنا في الفوز على دبا الفجيرة في مناسبتين سواء في كأس اتصالات ودوري المحترفين، لكن اللقاء هذه المرة يختلف كثيرا عن المرات السابقة، كون عجمان أصبح الآن في حالة ارتخاء بعد الراحة الطويلة التي حصل عليها الفريق عقب مباراته مع الجزيرة في الكأس، بالإضافة إلى أن دبا الفجيرة يبرهن من الحين لآخر أنه في تطور مستمر، بدليل أنه فاز على الوصل في الكأس، ما يعني أن المنافس يملك المقومات التي تجعله قادراً على مواجهة أي فريق، وهو ما نحسب حسابه ويدفعنا لاحترام المنافس في المواجهة. وحول الغيابات في صفوف الفريق، قال: يغيب عن صفوفنا اليوم عدد من اللاعبين الأساسيين، سواء للإيقاف أو الإصابة، من بينهم كرار جاسم وعبد الصمد أوحقي وإسماعيل الجسمي للإيقاف، وشهاب أحمد للإصابة، ويتم حاليا محاولات تجهيزه ليكون قادراً على اللعب في الفترة المقبلة لكننا بشكل عام جهزنا اللاعبين للمواجهة.


مسفر يعتمد على المواطنيين فقط
دبا الفجيرة (الاتحاد) - اختتم فريق الفجيرة تدريباته أمس باستاد الفجيرة، استعداداً لمباراته اليوم مع عجمان، ويغيب عن الفريق البرازيليين الكساندر مويدس رأس الحربة للإنذار، ولويز فرناندو لاعب الوسط المهاجم للإصابة، بجانب البرازيلي الثالث جونيور داسيلفا قلب الدفاع، ويخوض الفريق اللقاء بالوجوه المحلية، ومن دون مشاركة أي لاعب أجنبي.
وأكد الدكتور عبد الله مسفر مدرب الفريق أن فريقه على الرغم من الظروف الصعبة التي سيخوض بها لقاء اليوم إلا أن ثقته كبيرة باللاعبين المحليين الذين كانوا عند حسن الظن بالمواجهة الأخيرة في كأس صاحب السمو رئيس الدولة، عقب الفوز على الوصل 2-1، والتأهل إلى دور الثمانية، واستطرد: “علينا أن نعترف أن مواجهة عجمان صعبة، ولابد من التركيز، وتلافي الأخطاء التي تتسبب في اهتزاز الشباك”، مضيفاً أن الجهود تتواصل بالنادي من أجل دعم صفوف الفريق في فترة القيد الشتوية بمحترفين أجانب ولاعبين محليين قادرين علي صنع الفارق.


برانكو:
نخطط للحفاظ على صدارة مجموعتنا
محمد سيد أحمد (أبوظبي) ـ أكد الكرواتي برانكو مدرب الوحدة أن فريقه يسعى للحفاظ على صدارة المجموعة الأولى عندما يلتقي النصر لمواصلة مشواره الناجح في هذه المسابقة، لتعزيز موقعه الحالي، بنتيجة تكون محفزاً للفريق في المباريات المقبلة.
وقال: سبق وواجهنا النصر في أول مباراة بالموسم في المسابقة نفسها، وتغلبنا عليه بثلاثية نظيفة، ثم خسرنا منه في الدوري 1 ـ 4، لذلك اتوقع مباراة قوية، وممتعة همنا الأساسي فيها هو تحقيق نتيجة إيجابية، تجعلنا نواصل بقوة الدفع نفسها في البطولة التي نعتبرها واحدة من المسابقات التي ننافس عليها في رزنامة الموسم، كما أن المباراة تقام على ملعبنا، وعلينا تقديم مستوى متميز، يقودنا إلى تحقيق النتيجة التي نريدها.
وأضاف: نعاني بعض المشكلات، متمثلة في غياب عيسى سانتو بسبب زواجه، ومبارك المنصوري للإيقاف، ومحمد أحمد القحطاني وسالم جاسم بسبب الاصابة، بالإضافة إلى الغيابات القديمة المعروفة بسبب الإصابات أو عدم الجاهزية أو للوجود مع المنتخب الوطني، لكن في كل الأحوال فإن ذلك لن يمنعنا من تقديم مستوى جيد أو يمنع أياً من لاعبينا أن يقدم أفضل ما عنده خلال المباراة التي أعتقد أنها فرصة جيدة لعدد من اللاعبين لإظهار قدراتهم.
وتابع: النصر فريق جيد، ويضم مجموعة جيدة من اللاعبين، والوحدة كذلك به مواهب متميزة، بإمكانها أن تقدم المطلوب، وتقود الفريق إلى تحقيق الفوز، ومهما كانت مشكلات النقص في صفوف الفريق فإن المجموعة التي سأدفع بها بإمكانها تحقيق المطلوب. واعتبر برانكو أن الفترة الماضية شهدت عملاً جيداً، خاصة بعد عود اللاعبين من الإجازة التي منحت لهم، بعد خوض مباراة دور الـ16 في بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ورحب، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده للحديث عن استعداداته للقاء فريقه بالنصر، باللاعبين الجدد، اريك مونولجي، وعادل صقر، وعبد الله تراوري، وقال: “بكل تأكيد سيكونون خير دعم للفريق في الفترة المقبلة، لكنهم لايزالون يحتاجون إلى فترة للتكيف مع الفريق، بالذات مونولجي وعادل صقر، واللذان نظمنا لهما المباراة الودية الأخيرة مع التعليم العالي، وستكون هناك مباراة ودية أخرى مع المرفأ حتى يكتسبوا لياقة المباريات التي تحتاج إلى التدريب واللعب في المباريات، أما تراوري فقد خاض تدريباً واحداً، وتعرض لإصابة بكدمة بسيطة، وسينتظم مع الفريق في التدريبات في الفترة المقبلة”.
وعما إذا كان هناك توجه لإجراء تغييرات أخرى في الاجانب، قال: توجد مفاوضات مع لاعب آسيوي سيتم ضمه في خط الدفاع، وباستثناء ذلك لن تكون هناك تغييرات، خاصة أن اللاعبين بابا ويجو وسردان، بعد إمضائهما فترة طويلة مع الفريق، أصبحا أكثر تكيفاً وانسجاماً مع المجموعة، وأتوقع منها الكثير في الفترة المقبلة.

لاكومب يطالب لاعبيه بالفوز
عيسى علي يلحق بحديد في الإيقاف
علي معالي (دبي) - قرر الجهاز الفني للوصل إيقاف عيسى علي كابتن «الفهود» مباراتين، على غرار المشادة التي وقعت منذ أيام مع فهد حديد في التدريبات، وهي العقوبة نفسها التي تم توقيعها على فهد أيضاً، وبذلك يغيب عيسى وفهد عن مباراة اليوم أمام اتحاد كلباء.
ويخوض «الفهود» مباراة اليوم وسط الكثير من الغيابات بين إيقافات داخلية «عيسى علي وفهد حديد»، وخارجية من اتحاد الكرة «علي عباس ووحيد إسماعيل»، إضافة إلى إصابة شيكابالا ودوندا وفيصل خليل، ومعهم راشد عيسى، ليصل العدد إلى 8 لاعبين.
وفي ظل هذه الأمور فإن المدرب الفرنسي لاكومب سيكون مضطراً في مواجهة اتحاد كلباء إلى الدفع بعدد من العناصر والدماء الجديد مع عناصر الخبرة الموجودة في الفريق، ممثلة في حسن علي إبراهيم في الوسط، مع وجود الأسترالي لوكاس نيل في الدفاع، وإلى جواره كل ياسر سالم وبدر عبد الرحمن وسعود سعيد، ويقوم ألفارو المهاجم الأوروجوياني اليوم بمهمة تحمل مسؤولية هجوم «الفهود»، ومن المنتظر أن يوجد ماهر جاسم إلى جواره.
يرى الفرنسي لاكومب أن المباراة فرصة مهمة لتجربة عدد من اللاعبين والاستقرار على حالتهم الفنية والبدنية، مشيراً للاعبيه على أهمية مباراة اليوم، ليس فقط من أجل الفوز ولكن من أجل تحقيق العديد من الأغراض الأخرى، قائلا: «نسعى لتحقيق الفوز مهما كانت الغيابات لأنني أتعامل مع الفريق كمجموعة كاملة، وهناك عدد من اللاعبين الذي يشاركون في التدريبات الأخيرة، والمعنويات مرتفعة خلال هذه الفترة».
قال لاكومب: «نتصدر قمة المجموعة وعلينا الاستفادة من كأس «اتصالات» بتحقيق أقصى فائدة معنوية وبدنية للاعبين قبل العودة لمباريات دوري المحترفين، وعلينا أيضا أن نفكر بمنتهى الجدية في كيفية استعادة ثقة وكفاءة اللاعبين، وذلك من خلال كأس «اتصالات » التي أرى أنها جاءت في توقيت مناسب جداً، وعلى اللاعبين تحقيق الالتزام الكامل والتركيز في المباريات من البداية للنهاية، وأنني متفائل بأن العناصر الموجودة أو التي ستعود بعد الايقاف أو الإصابة قادرة على تقديم أفضل المستويات ولديهم رغبة كبيرة بإسعاد جماهيرهم».
من جانب آخر، من المتوقع أن يعود أحمد محمود لحراسة مرمى «الفهود» اعتباراً من مباراة اليوم، بعد فترة نجح خلالها راشد علي في إثبات كفاءته بعد الإصابة التي أبعدت ديدا، والبطولة فرصة لكي يستعيد الحارس لياقة المباريات من جديد.


«العميد» يدافع عن «الفرصة الأخيرة» بمعنويات عالية
خالد عبيد: نلعب للفوز فقط دون النظر إلى التأهل
صبري علي (دبي) - ينظر لاعبو النصر وجهازهم الفني لمباراة الفريق اليوم أمام الوحدة على أنها الفرصة الأخيرة للبقاء في حسابات التأهل إلى نصف النهائي، لأن الفوز بنقاط المباراة الثلاث من شأنه إعادة “العميد” إلى حسابات التأهل بقوة لأنها ستضيق الفارق مع «العنابي» إلى نقطتين فقط، أما الخسارة فسوف تنهي أمل التأهل نهائيا وفق الحسابات الرقمية، لأنها ستزيد الفارق إلى 8 نقاط.
ويلعب النصر المباراة من أجل الفوز فقط لأسباب كثيرة، أولها إرضاء جماهيره التي عبرت عن ارتياحها بعد الفوز على دبي في الجولة الماضية من البطولة، بعد إخفاقات ونتائج سلبية في ختام الدور الأول للدوري ودور الـ16 للكأس، وهو ما يحاول زنجا تعويضه الآن من خلال منافسات كأس اتصالات، التي تعتبر مبارياتها أيضا أفضل إعداد لاستئناف الدوري بعد توقفه الحالي، وكذلك المشاركة في منافسات دوري أبطال آسيا ابتداء من 9 فبراير المقبل.
استعد النصر للمباراة جيدا من خلال التدريبات اليومية التي أعقبت لقاء دبي السابق، وحرص زنجا مدرب الفريق على تجهيز كل اللاعبين لتوسيع قاعدة اختيار التشكيلة التي يخوض بها المباراة التي يغيب عنها البرازيلي برونو سيزار والعراقي نشأت أكرم للإصابة، بالإضافة إلى الدولي حبيب الفردان، في حين يعتمد المدرب على مجموعة من اللاعبين الأساسيين مثل الحارسين عبد الله موسى وأحمد شمبيه ومحمود حسن وهلال سعيد ومسعود حسن ومحمد علي وحسن أمين وراشد مال الله وحميد أحمد وخميس أحمد وحميد عباس وليو ليما وجمال إبراهيم ويونس أحمد وماسكارا وحسن محمد.
وأكد خالد عبيد إداري الفريق أن اللاعبين يقدرون أهمية مباراة الوحدة اليوم التي تعني الكثير في تحديد ترتيب المجموعة الأولى بكأس اتصالات، وقال: الفريق يلعب من أجل تحقيق الفوز فقط بغض النظر عن حسابات التأهل، لأن الهدف هو تعويض الفترة الصعبة الماضية التي مر بها الفريق في الدوري والكأس.
وأضاف: نعلم صعوبة المباراة أمام منافس كبير على ملعبه، ولكننا سنلعب من أجل الفوز الذي تنتظره جماهيرنا، خاصة أن جميع اللاعبين في حالة فنية وبدنية جيدة ظهرت في التدريبات طوال الأيام الماضية، وأيضا لوجود حماس كبير وروح معنوية عالية لاستكمال الصورة التي ظهر عليها الفريق في مباراة دبي الأخيرة.


زوماريو يتوقع مواجهة قوية
سيد عثمان (كلباء) - يعود إلى فريق اتحاد كلباء في مباراة اليوم أمام الوصل المحترف الفرنسي عيسي جريجوري بعد عودته من إجازة سريعة قضاها ببلاده تسببت في غيابه عن مباراة الفريق الأخيرة أمام بني ياس، فيما يغيب عن اللقاء كل من طلال عبد الله الذي يخضع للعلاج والمغربيين نبيل الداودي هداف الفريق، وأحمد جحوح بعدما تم الاستغناء عنهما وجارٍ حاليا البحث عن اثنين جديدين من الأجانب بدلا منهما، لتكتمل الرباعية بوجود جريجوري والأردني عامر ذيب اللذين تم تجديد الثقة بهما.
وخاض الفريق الذي أقام معسكراً داخلياً لمدة أسبوعين أمس تدريبه الأخير بقيادة المدرب البرازيلي زوماريو، استعدادا لمباراة اليوم، وأعلن زوماريو أن فريقه يطمح بقوة للفوز، متوقعاً منافسة ساخنة بين الفريقين على النقاط الثلاث، مشيراً إلى أنه يحترم فريق الوصل، مضيفاً أن إدارة النادي تعمل بالتعاون معه لدعم صفوف الفريق بمواهب محلية مع اثنين من الأجانب بدلا من الداودي واحمد جحوح.