منوعات

"فيسبوك" يطفئ 14 شمعة ومؤسسه يقر بأخطائه

مرة أخرى، يمارس مارك زاكربرغ رئيس "فيسبوك" النقد الذاتي وهذه المرة بمناسبة مرور 14 عاما على شبكة التواصل الاجتماعي التي شارك في تأسيسها.

 وأكد زاكربرغ أنه ارتكب أخطاء عدة.

وكتب، عبر صفحته الشخصية "على مر السنين، ارتكبت كل الأخطاء التي يمكن تصورها تقريبا".

وأوضح "قمت بعشرات الأخطاء التقنية والصفقات السيئة. وثقت بأشخاص ليسوا أهلا بالثقة وعينت أشخاصا موهوبين في مناصب لا تناسبهم. لقد فوّت ميولا مهمة وتفاعلت ببطء مع أخرى وأطلقت سلعا واجهت فشلا بعد آخر".

وتشكل رسالته، التي تستعيد السنوات ال14 منذ تأسيس "فيسبوك" عندما كان طالبا في جامعة هارفرد الأميركية العريقة إلى أن أصبحت شبكة التواصل الاجتماعي الأولى في العالم مع نحو ملياري مستخدم، آخر ما كتبه زاكربرغ في إطار نقد ذاتي.

وتتعرض "فيسبوك" لانتقادات خصوصا لسماحها بنشر معلومات خاطئة إلا أنها اتخذت إجراءات للحؤول دون أن يتكرر ذلك.

وفي الأسابيع الأخيرة، كشفت "فيسبوك" عن إجراءات لإعادة تركيز الشبكة على نشاطات الأصدقاء والعائلة حتى لو أدى ذلك إلى تمضية المستخدمين وقتا أقل على المنصة.