أخيرة

عاصفة ثلجية تشل حركة النقل في اليابان

 

 

(د ب أ)

ذكرت وسائل إعلامية يابانية اليوم الثلاثاء أن نحو ألف سيارة حوصرت في عاصفة ثلجية قوية ضربت منطقة ساحلية بالقرب من بحر اليابان، مما دفع السلطات للمطالبة بمساعدة الجيش.

ونقلت وكالة «جيجي بريس» عن مسؤولي الحكومة المحلية القول إن نحو ألف سيارة حوصرت على الطريق بين مدينتي ساكاي واوارا في مقاطعة فوكوي، بعدما ضربت العاصفة منطقة هوكوريكو.

وقامت السلطات المحلية بإغلاق أجزاء من الطرق الرئيسية والطرق السريعة في المنطقة بعدما أدت العاصفة لهطول مزيد من الثلوج على ساحل بحر اليابان.

وقالت الوكالة إنه لم ترد تقارير حول وقوع إصابات.

وأفادت هيئة الإذاعة والتليفزيون اليابانية «ان اتش كيه» بأن العاصفة الأخيرة أدت لهطول 134 سنتميترًا من الثلوج في عاصمة مقاطعة فوكوي التي تحمل نفس الاسم، فيما تعد أعلى نسبة ثلوج يتم تسجيلها منذ 37 عامًا، بالإضافة إلى 158 سنتمترا من الثلوج في منطقة هاكوسان.

وكانت طوكيو قد شهدت هطول ثلوج تعد الأكثر كثافة منذ أربعة أعوام خلال الشهر الماضي، مما أدى لإصابة المئات ووقوع أكثر من 700 حادث مروري.