الإمارات

إزالة 80% من آثار حريق فندق العنوان

تحرير الأمير (دبي)

كشف عمر عامر الجعيدي، المدير التنفيذي لشركة الحلول الذكية للتنظيف، عن إزالة 80% من آثار حريق فندق العنوان، وتم البدء في التنظيف العميق، حيث تم تنظيف جميع المكيفات بواسطة (الروبوت)، وحيث سيتم تسليمه للمقاول في أبريل المقبل وكشف عن أبرز المشاريع التي باشروا بالعمل عليها، وهي برج التورش الذي تم تغيير اسمه إلى برنسيس وبناية الفاوتين فيوز ولامسي بلازا.
جاء ذلك، في مؤتمر (إدارة ما بعد الكوارث والأزمات) الذي أقيم بمشاركة 75 شركة ومؤسسة بقطاع التأمين والمقاولات والاستشارات الهندسية في الدولة واختتم أعماله مؤخرا في الدولة بماريوت الجداف دبي، بالتعاون مع أكاديمية الترميم في بريطانيا.
وأكد أهمية الترميم بعد الكوارث بطرق سليمة معتمدة، بسبب تشبع المكان بالدخان والمواد الخطرة، مشيراً إلى أن دور المرمم يأتي في المقام الثالث بعد إنقاذ الأرواح وإطفاء الحريق، حيث يأتي المرمم إلى مكان تنتشر فيه الرطوبة والتلوث والجراثيم ومواد مسرطنة من بقايا الدخان، فيقوم بتقييم المكان ووضع خطة عمل تشمل كيفية ترميم المكان وقياس الغازات وكمية الميكروبات الموجودة في الجو والبدء بتطهير الهواء، وإزالة التلوث، والتركيز على المكيف باعتباره الرئة التي يتنفسها الجميع، حيث يستخدم روبوت لتنظيف أجهزة التكييف، ثم نقوم بعزل المبنى ووضع مركبات كيميائية جديدة غير ضارة، حيث يحتوي الدخان على الغازات، وهي مكونات غير مرئية عبارة عن أبخرة وغازات خطيرة وسامة وتبدأ بالانتشار في جميع أرجاء المبنى، سواء كان شقة أوبرجاً كبيراً، وذلك بسبب صغر حجمها ووزنها أقل من الهواء، فتتغلغل هذه الغازات في الشقوق على الهيكل، مسببة انبعاث السموم بعد مرحلة الحريق، كما أن هناك مركبات عضوية في الاحتراق غير المكتمل، وهي الهيدروكربونيات العطرية، وتصنف على أنها مواد مسرطنة، فضلاً عن قوالب العفن التي تتجمع على المحتويات، ويبدأ التلوث الجرثومي بالانتشار في المبنى، وهذه من أكثر الأضرار خطورة على صحة الإنسان.