كرة قدم

«دبي الرياضي» يستعرض الاستعداد لنهائيات «آسيا 2019»

اجتماع مجلس دبي الرياضي (من المصدر)

اجتماع مجلس دبي الرياضي (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

تقدم مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي، ورؤساء مجالس إدارة أندية دبي بأسمى آيات الشكر والعرفان، إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لرعايته الكريمة للقطاع الرياضي ورؤيته للمستقبل، وتفضله بإصدار القانون رقم «4» لسنة 2017، بشأن تعديل بعض أحكام القانون رقم «11» لسنة 2009 بشأن مجلس دبي الرياضي، وهي التعديلات التي سيكون لها أكبر الأثر في قيام المجلس بعمله لتحقيق الأهداف السامية التي وضعتها القيادة الرشيدة وتطوير القطاع الرياضي في الفترة المقبلة.
كما تقدم بأسمى آيات الشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، لقيادة القطاع الرياضي في دبي، وتوجيهاته السديدة لتحقيق المزيد من التطور للقطاع الرياضي، وتعزيز الدور الذي يلعبه في حركة المجتمع وحياة أفراده.
جاء ذلك خلال الاجتماع التنسيقي، في مقر مجلس دبي الرياضي برئاسة مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، وحضور رؤساء ونواب رؤساء مجالس الإدارات في أندية دبي، وهم خليفة سعيد سليمان «الأهلي»، وسامي القمزي «الشباب»، وراشد بالهول «الوصل»، وأحمد هاشم خوري وحميد الطاير «النصر»، وعلي البدواوي «حتا»، وخليفة بن حميدان «دبي».
كما حضر الاجتماع سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، وعلي بوجسيم عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي، ومحمد الكمالي عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي رئيس لجنة التطوير، وأحمد الشعفار عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي رئيس لجنة الاستثمار في المجلس، وناصر آل رحمة مساعد أمين عام مجلس دبي الرياضي.
وتم في الاجتماع استعراض التعديلات التي صدرت على قانون مجلس دبي الرياضي، والتي ستعزز من قوة القطاع الرياضي، وتأثيره في المجتمع، وكذلك تعزيز جهود الاستعداد لتحديات المرحلة المقبلة، وهيكلة هذا القطاع الحيوي.
وكما استعرض جهود حوكمة القطاع الرياضي في دبي والتشريعات واللوائح التي تتعلق بهذا الموضوع الذي عمل مجلس دبي الرياضي منذ سنوات، وتحديداً منذ 2014، من أجل تهيئة القطاع الرياضي لتطبيقه، لكونه يمثل الركيزة الأساسية في التطور، من خلال الاستثمار الأفضل للموارد المتاحة والشفافية والاحترافية في العمل، حيث أكد مطر الطاير أن الحوكمة هي نظام متكامل، وليست عنوانا لندوة أو ورشة عمل فقط، وعلينا أن نطبقها فوراً وبكامل تفاصيلها، وأن المجلس بدأ بنفسه في تطبيق الحوكمة، وعمل لسد الفجوات من خلال لوائح العمل الجديدة التي تم وضعها والبدء في العمل بموجبها.
وأكد الطاير أن مجلس دبي الرياضي استعان بشركة متخصصة وبيت خبرة في مجال الحوكمة لوضع آليات التطبيق خلال شهرين وبدء التنفيذ الفوري للحوكمة في جميع المؤسسات الرياضية في دبي.
وتم في الاجتماع عرض مشروع الميزانية الصفرية الذي أطلقه المجلس مؤخراً واللجنة التي تم تشكيلها لتطبيق المشروع الذي يأتي في إطار جهود المجلس في مجال الحوكمة والإنفاق المتعقل، يهدف إلى تصفية حسابات الأندية وشركات كرة القدم وعدم وجود ديون عليها. واعتماد الهيكل التنظيمي لنادي الشباب، والتأكيد على إنجاز الهيكل التنظيمي لجميع أندية دبي بالشكل الذي يلائم متطلبات المرحلة المقبلة، والتأكيد على إنشاء شركات استثمارية في الأندية، خاصة أن التعديلات الجديدة على قانون مجلس دبي الرياضي تسمح بتشكيل الشركات الاستثمارية، وتمنحها قوة القانون لتنفيذ أهدافها في دعم عمل النادي وشركة كرة القدم وتحقيق أهدافها.
واستعرض الاجتماع جهود الاستعدادات لنهائيات كأس آسيا 2019 لكرة القدم، وخطط تطوير ملعبي ناديي الشباب والنصر اللذين يستضيفان مباريات مجموعة دبي، وكذلك ملاعب الأندية الأخرى التي ستخصص لتدريبات الفرق، والاطلاع على برنامج التطوير القائم بين مجلس دبي الرياضي وبلدية دبي والأندية لتطوير المنشآت الرياضية وفق المعايير الآسيوية المعتمدة.
واستعرض نائب رئيس مجلس دبي الرياضي ورؤساء مجالس الإدارات في الأندية دعم رياضة المرأة و سبل تحقيق الزيادة النوعية والكمية في هذا المجال ضمن نطاق عمل الأندية، وتمكين المرأة في هذا المجال، كما تمت الإشادة بمبادرة بلدية دبي بتخصيص قطعتي أرض لتشييد منشآت تمكن المرأة من ممارسة الرياضة بخصوصية و بإشراف مدربات مختصات.
وتم التأكيد على دعم تأهيل المدربين الوطنيين من خلال برنامج دعم المدربين الوطنيين والعمل كمدربين مساعدين في الفريق الأول لكل فريق، والاستفادة من الدورات الداخلية والخارجية التي ينظمها المجلس سنوياً للمدربين الوطنيين العاملين في الأندية وشركات كرة القدم، حيث تم رفع عدد المستفيدين من هذا البرنامج ليقوم بتأهيل 20 مدربا بعد أن كانت البداية بـ 10 مدربين، وتمت مخاطبة الأندية لترشيح ممثليها للاستفادة من هذا البرنامج الرائد.