الاقتصادي

جمارك دبي تطلق «مونديال الابتكار» بـأولى ورشـات العمل التحضيرية

خلال إطلاق «مونديال الابتكار» (من المصدر)

خلال إطلاق «مونديال الابتكار» (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

نظمت جمارك دبي ورشة العمل التحضيرية الأولى استعداداً «لمونديال الابتكار»، مواكبة لشهر الإمارات للابتكار 2018. وجاء ذلك بالتعاون مع خبراء من شركة HACKMASTERS العالمية، والتي تمتلك منهجية خاصة للخروج بحلول ابتكارية نوعية.
وهدفت ورشة العمل التحضيرية لمونديال الابتكار والتي حضرها نحو 90 موظفاً من المبتكرين ومدراء الإدارات بالدائرة لتحديد التحديات وإيجاد الحلول المناسبة للمعوقات واغتنام الفرصة للإتيان بما هو جديد ونوعي، وذلك لمواكبة المتغيرات الاقتصادية المتسارعة التي يشهدها قطاع الأعمال في الدولة والمنطقة والعالم، ولإيجاد طرق غير تقليدية تسهم في تعزيز النمو الاقتصادي والأمني في الدولة، انطلاقاً من نقاط القوة التي تمتلكها الدائرة لمواجهة التحديات والاستفادة من الفرص عبر تضافر الجهود وتحديد الأولويات.
وفكرة «مونديال الابتكار» الذي يُعد الأول من نوعه على مستوى الدوائر الجمركية في العالم تتمحور حول عمل مختبرات ابتكارية ومسابقات تنافسية بين الموظفين على مدار 5 أيام بحضور 300 مشارك و30 فريقاً من مختلف الإدارات بالدائرة، والحلول التي يتم الموافقة عليها تكون لها دراسات جدوى لإحداث نقلة نوعية في العمل الجمركي على المستوى المحلي والعالمي، والفرق الفائزة تنتقل إلى نهائيات مونديال الابتكار والأفكار الفائزة سيتم تطبيقها وتمويلها من قبل الدائرة.
وقال سلطان أحمد بن سُليم رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة: تحرص مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة ودائرة جمارك دبي على بناء بيئة متكاملة داعمة للابتكار من خلال تمويل الأفكار الابتكارية التي تحمل إمكانيات تجارية وتعزز من العمل الجمركي، عبر الاستعانة بخبراء في جميع القطاعات لتقييم جدواها وتنفيذها لإحداث تغيير في نظم وآليات العمل لتحاكي المستقبل وتساهم في استدامة تنافسية الدولة.
ومن جانبه، قال أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي إن دولة الإمارات أصبحت نموذجاً يقتدى بها، إقليمياً وعالمياً، في تعزيز ثقافة الابتكار، بفضل الإنجازات الكبيرة التي حققتها الدولة في هذا المجال، إذ نحرص في دائرة جمارك دبي على بناء القدرات البشرية ونشر ثقافة الابتكار من خلال تنفيذ مختبرات تطويرية مخصصة للموظفين بهدف توليد الأفكار.