عربي ودولي

تضاعف معدلات الصدمات النفسية لدى سكان غزة



غزة (الاتحاد) - كشفت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين»أونروا» عن ارتفاع معدلات حالات الصدمات النفسية والاضطرابات اللاحقة للهجوم الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة بأكثر من مائة في المائة في أعقاب النزاع الأخير. وأشار بيان لـ»الأونروا» وزعته الأمم المتحدة إلى تضاعف عدد الذين تقوم بمعالجتهم الوكالة من تلك الحالات في الفترة بين نوفمبر وديسمبر، مؤكداً أن الأطفال الذين تقل أعمارهم عن التاسعة يمثلون 42 في المائة من بين الحالات التي يتم علاجها. وذكر أن مدير برنامج «أونروا» الصحي أكيهيرو سيتا أكد أن هذه الأرقام تمثل ارتفاعاً كبيراً في مشاكل الصحة العقلية، وتعد دليلاً على تفشي وباء الصدمات النفسية والاضطرابات.