الإمارات

الإمارات تقدم نحو 4,6 مليار درهم لدعم مشاريع تنموية في الاردن

محمد سيف السويدي و جعفر حسان يوقعان مذكرة تفاهم بشأن منحة الإمارات المقدمة إلى المملكة الأردنية الهاشمية (وام)

محمد سيف السويدي و جعفر حسان يوقعان مذكرة تفاهم بشأن منحة الإمارات المقدمة إلى المملكة الأردنية الهاشمية (وام)

بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وقع صندوق أبوظبي للتنمية أمس في العاصمة الاردنية عمان مذكرة تفاهم بشأن منحة دولة الإمارات العربية المتحدة المقدمة إلى المملكة الأردنية الهاشمية.
وتأتي هذه المنحة في إطار مساهمة دولة الإمارات في منحة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي ضمن مبادرة الصندوق الخليجي للتنمية والتي يبلغ مجموعها خمسة مليارات دولار (18.35) مليار درهم.
وتبلغ قيمة مساهمة دولة الإمارات في هذه المبادرة مليارا و250 مليون دولار (نحو 4.6 مليار درهم)، ويمثل 25 في المئة من إجمالي قيمة الدعم المقدم للمملكة الأردنية الهاشمية في إطار المنحة التي أقرها قادة دول مجلس التعاون للمملكة الأردنية الهاشمية بقيمة خمسة مليارات دولار من أربع دول خليجية هي «دولة الإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت والمملكة العربية السعودية ودولة قطر» على مدى خمس سنوات.
ووقع مذكرة التفاهم محمد سيف السويدي المدير العام بالإنابة لصندوق أبوظبي للتنمية ومعالي الدكتور جعفر عبد حسان وزير التخطيط والتعاون الدولي في المملكة الأردنية الهاشمية بحضور سعادة محمد الشحي السكرتير الثاني في سفارة الدولة في عمان.
وستخصص هذه المنحة التي سيتولى إدارتها صندوق أبوظبي للتنمية لتمويل مشروعات في عدد من القطاعات الحيوية في المملكة الأردنية الهاشمية تشمل الصحة والتعليم والمياه والصرف الصحي والطرق والمواصلات والطاقة.
ويأتي تقديم المنحة في إطار الدعم المستمر الذي تقدمه حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة إلى المملكة الأردنية الهاشمية لدعم مسيرة التنمية فيها ومساعدتها على تخطي التحديات الاقتصادية والمالية وتطبيق خططها الرامية لتحقيق تنمية مستدامة.
وقال محمد سيف السويدي المدير العام بالإنابة لصندوق أبوظبي للتنمية «تجسد هذه المنحة العلاقات الأخوية الوثيقة التي ربطت بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة الأردنية الهاشمية على مدى العقود الماضية.
ووجهت القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة بإيداع كامل قيمة المنحة في البنك المركزي الأردني بهدف دعم وتعزيز الاقتصاد الأردني وتدعيم احتياطياته النقدية من العملات الأجنبية وتعزيز السيولة النقدية لديه على أن تستخدم قيمة هذه المنحة على مدى خمس سنوات في تمويل مشاريع تنموية حيوية تسهم في احداث نقلة نوعيه في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الأردن».
وأضاف «تغطي المشاريع التي سيتم تمويلها باستخدام هذه المنحة قطاعات حيوية تمس الحياة اليومية للناس في المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة، وتساهم في رفع مستوى معيشتهم مثل الصحة والتعليم والمياه والصرف الصحي وأخرى تمتد آثارها المباشرة لتشمل مختلف القطاعات الاقتصادية مثل الطرق والمواصلات والطاقة بما ينعكس إيجابياً على أداء الاقتصاد ككل ودعم خطط التنمية المستدامة التي تنفذها الحكومة الأردنية».
وأعرب معالي الدكتور جعفر عبد حسان وزير التخطيط والتعاون الدولي عن شكر بلاده لدولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعبا على الدعم المستمر والمتواصل الذي تقدمه دولة الإمارات إلى المملكة الأردنية عبر سنوات من العلاقات الثنائية المتينة التي أرسى دعائمها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، والعاهل الأردني جلالة الملك عبدالله الثاني.
وقال معالي الوزير «إن هذه المنحة جاءت في توقيت مثالي والتي سوف تسهم في دعم جهود الحكومة الأردنية في التعامل مع التحديات الاقتصادية والتنموية التي تواجهها في هذه المرحلة والتي سوف تمكنها من المضي قدما في تنفيذ العديد من المشاريع التنموية التي ستسهم في دفع عجلة النمو الاقتصادي في العديد من القطاعات المهمة، وقدم الشكر لقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة على وقوفها الدائم إلى جوار المملكة الأردنية الهاشمية».
وأعرب معاليه عن تقديره للدور الفعال الذي يقوم به صندوق أبوظبي للتنمية في دفع عملية التنمية في بلاده من خلال الإشراف على تمويل هذه المشاريع التنموية الحيوية.