الإمارات

«الوطني لعلوم الفضاء»: تشجيع المشاريع البحثية لتتناغم مع خطط الدولة للاستكشاف الفضائي

مجلس الأمناء خلال الاجتماع (من المصدر)

مجلس الأمناء خلال الاجتماع (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

عقد مجلس أمناء المركز الوطني لعلوم وتكنولوجيا الفضاء برئاسة الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي مدير عام وكالة الإمارات للفضاء، اجتماعه الأول في جامعة الإمارات العربية المتحدة بالعين، وذلك لاستعراض الخطط والمشاريع الحالية والمستقبلية للمركز.
واستعرض المجلس خلال الاجتماع مسيرة المركز خلال العام الماضي، وآخر مستجدات المبادرات والمشاريع التي يدعمها، كما بحث الخطط المقترحة للمرحلة القادمة، وسبل تعزيز البحث العلمي ذات الصلة، من خلال توفير الدعم اللازم لمختلف المشاريع والأبحاث القادرة على تقديم مساهمات بارزة لجهود المجتمع الفضائي والفلكي في الدولة. وأكد الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي مدير عام وكالة الإمارات للفضاء، أن جهود المركز ستنصب خلال العام المقبل على تشجيع المجتمع العلمي لتقديم المزيد من المشاريع البحثية التي تتناغم مع خطط الدولة للاستكشاف الفضائي وتطوير المقدرات الفضائية، إضافة إلى دعم الأبحاث الحالية لضمان تحقيقها لأهدافها.
وأشار الأحبابي إلى أن المركز يمتلك المؤهلات والمقدرات المتميزة التي ترفد المجتمع العلمي والبحثي بتكنولوجيا متطورة، وذلك من خلال الاستفادة من المرافق العالمية المستوى التي تتوافر في جامعة الإمارات، فضلاً عن الكوادر البشرية البحثية والعلمية والطلابية المتخصصة التي يحتضنها والقادرة على تقديم المشورة والدعم اللازم للمشاريع البحثية.
من ناحيتها أكد الدكتور محمد البيلي -مدير جامعة الإمارات العربية المتحدة- على أن الجامعة تحرص دائماً على دعم جهود الابتكار وتطوير المشاريع في قطاع الفضاء من خلال التعاون مع المؤسسات الرائدة في الدولة، في سبيل تعزيز القدرات العلمية والبحثية في هذه المجالات، وخلق جيل شبابي قيادي قادر على ريادة الفضاء.
وقال المهندس عمر محمد المحمود، الرئيس التنفيذي لصندوق تطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات: «تستهدف الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات من خلال الصندوق بناء القدرات العلمية والتقنية في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات بالدولة، وذلك من خلال تمويل مراكز البحوث علمية وإعداد الكوادر المواطنة انسجاماً مع رؤية الإمارات 2021 وأهداف الصندوق في ما يختص بالعلوم المتقدمة».
يذكر أن المركز الوطني لعلوم وتكنولوجيا الفضاء يعتبر أول مركز بحث فضائي من نوعه على مستوى الشرق الأوسط، حيث تأسس بمبادرة بين وكالة الإمارات للفضاء والهيئة العامة لتنظيم الاتصالات ممثلة بصندوق تطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات وجامعة الإمارات العربية المتحدة، وذلك لدعم الخطط الاستراتيجية للدولة في مجالات وعلوم وتكنولوجيا الفضاء.
ويعمل المركز بوصفه حاضنة للأعمال البحثية والتطويرية والابتكار في مجال الفضاء، ويضم مجالات بحوث متعددة التخصصات تتمحور حول اتصالات الأقمار الاصطناعية والاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء والغلاف الجوي وتكنولوجيا الفضاء، بما يعزز من قدرات الدولة العلمية والبحثية في هذه المجالات.
يذكر أن المجلس شُكل برئاسة الدكتور المهندس محمد ناصر الاحبابي، المدير العام لوكالة الإمارات للفضاء، وعضوية كل من: الدكتور محمد عبد الله البيلي، مدير جامعة الإمارات العربية المتحدة، والمهندس عمر محمد المحمود، الرئيس التنفيذي لصندوق تطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، ومسعود شريف محمود، المدير التنفيذي لشركة الياه سات، وبدر سلطان العلماء، رئيس وحدة صناعة الطيران في شركة «مبادلة للاستثمار».