صحيفة الاتحاد

الإمارات

بدء الدورة الـ 25 للتعددية الثقافية ومهارات القيادة في اسكتلندا

دبي (وام)

أعلنت كلية آل مكتوم للتعليم العالي باسكتلندا عن انطلاق الدورة الـ 25 من برنامج التعددية الثقافية ومهارات القيادة خلال الفترة من 5 إلى 29 فبراير الجاري وذلك بتوجيهات ورعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية.
وتغادر الطالبات المشاركات البلاد غدا متوجهات إلى جلاسجو ومنها إلى دندي مقر الكلية.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمقر الجامعة البريطانية بدبي بحضور ميرزا الصايغ رئيس مجلس أمناء كلية آل مكتوم والدكتور الطيب كمالي مدير عام التطوير الأكاديمي بوزارة الداخلية والدكتور عبدالله الشامسي مدير الجامعة البريطانية بدبي وعدد من مديري ومسؤولي الجامعات الإماراتية المشاركة بطالباتها في البرنامج والطالبات المشاركات وجمع من أولياء الأمور.
وتشارك في الدورة الجديدة من البرنامج نحو 60 طالبة من الجامعات والكليات الإماراتية ومنتسبات من وزارة الداخلية إضافة إلى جامعتي القاهرة ومالايا الماليزية.
وأوضح الدكتور الشامسي أن الهدف من اللقاء تعريف الطالبات بالبرنامج والدورات والأنشطة التي يتضمنها، مؤكدا حرص الجامعة البريطانية على المشاركة في برنامج التعددية الثقافية الذي تنظمه كلية آل مكتوم للتعليم العالي في دندي باسكتلندا للسنة السابعة، مشيرا إلى استفادة العديد من الطالبات من خلال خوضهن تجربة متميزة من خلال البرنامج الذي يمنحهن فرصة لاكتساب مهارات وخبرات جديدة في مجال التواصل الحضاري.
ولفت إلى أن البرنامج تثقيفي وعلمي يتيح الفرصة للطالبات على التعرف على الثقافة الأوروبية الغربية والمجتمع البريطاني والتاريخ الاسكتلندي واكتساب خبرات جديدة لهذا تسعى الجامعة من خلال المشاركة إلى تعزيز مهارات خريجيها وأن يتمتعوا بالقدرات المطلوبة لتحقيق رؤى وخطط القيادة الرشيدة.. معبرا عن خالص الشكر والتقدير لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية راعي كلية آل مكتوم للتعليم العالي لدعمه لبناته الطالبات وحرصه على تمكينهن كقيادات للمستقبل.
وأشار إلى أن اختيار الطالبات المشاركات في برنامج التعددية الثقافية يتم وفق معايير يتم خلالها تقييم كفاءتهن العلمية والشخصية وضرورة تمتعهن بمستوى أكاديمي عال وان يتمتعن بالقدرة على الحوار مع طالبات أخريات في جامعات دولية.
وأشاد ميرزا الصايغ بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم بتوفير الرعاية الكاملة للطالبات والجو المناسب وتهيئة الإمكانيات والظروف لتفرغ الطالبات للاستفادة المثلى من البرنامج الذي يتضمن دورات وأنشطة أكاديمية وزيارات ميدانية لمؤسسات جامعية ومجتمعية، لافتا إلى متابعة سموه المباشرة وأن سموه سوف يلتقي ببناته الطالبات عقب عودتهن للتعرف على مدى استفادتهن من البرنامج.
وأوضح أن البرنامج يتضمن دراسات وورشاً صفية حول العولمة والتعددية الثقافية والدين والعولمة والعلاقات الدولية والعولمة والنظام المالي الإسلامي في محاضرة بجامعة دندي.
وقال الصايغ إن هذه هي الدورة الـ 25 منذ انطلاقة برنامج التعددية الثقافية ومهارات القيادة في العام 2003 وبلغ عدد الطالبات المستفيدات من البرنامج ألفا و500 طالبة.