عربي ودولي

قيادي فلسطيني: قطر تعبث بالقضية ولا صحة لمزاعمها بتنمية قطاع غزة

أبوظبي (مواقع إخبارية)

قال القيادي الفلسطيني، محمد أبوسمرة، إن مشروعاً قطرياً إسرائيلياً لتخريب منطقة الشرق الأوسط، يجري تنفيذه في الوقت الحالي، لافتاً إلى أن الدوحة تلعب دوراً عبثياً في الشأن الفلسطيني على وجه الخصوص، وأنه لا صحة لمزاعمها حول المساهمة في عمليات تنمية داخل قطاع غزة.
وأوضح أبوسمرة، الذي يشغل منصب رئيس تيار الاستقلال وعضو المجلس الوطني الفلسطيني، في حديث لموقع «بوابة العين» الإخبارية، أن السياسات القطرية وراء الأزمات التي تشهدها المنطقة حالياً، بدءاً من الانقسام الفلسطيني، ووصولاً إلى تمويل تنظيم «داعش» الإرهابي.
وأشار إلى أن قطر هي التي مولت الانقسام الفلسطيني بالرغم من الادّعاء أنها كانت تقوم بعمليات تنمية داخل قطاع غزة من خلال إنشاء مساكن ومبان وغير ذلك، لكن مشاريع التنمية هذه هي الواجهة لدورها التخريبي في الساحة الفلسطينية.
وأكد أن قناة «الجزيرة» القطرية كان لها أكبر دور لتأجيج الفتنة ليس في الساحة الفلسطينية فحسب، ولكن في الساحة العربية ككل، مشيراً إلى أن «الجزيرة» أداة الدوحة الإعلامية التي تستضيف الإسرائيليين على شاشاتها، كما أنها القناة الوحيدة التي أدخلت عنوة المحللين الصهاينة والمسؤولين الصهاينة إلى بيت العرب لمشاهدتهم والاستماع لروايتهم المكذوبة حول الصراع العربي الإسرائيلي.