عربي ودولي

قتيلان في سقوط صواريخ أطلقت من سوريا على تركيا

قتل شخصان وأصيب 16 آخرون، اليوم الجمعة، في سقوط صواريخ مصدرها شمال سوريا على مدينة الريحانية الحدودية التركية، كما أعلن محافظة المنطقة.

وتوفي الرجلان في المستشفى إثر إصابتهما بصواريخ أطلقتها وحدات حماية الشعب الكردية في منطقة عفرين والتي تستهدفها أنقرة بعملية عسكرية في شمال سوريا، بحسب بيان نشرته محافظة هاتاي التي تتبع لها الريحانية.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية أن أحد الضحيتين يبلغ من العمر 68 عاما. وقد شيع عصر اليوم أمام المسجد الأساسي في المدينة.

وشارك عشرات الأشخاص، بينهم محافظ هاتاي اردال عطا في الصلاة على جنازة الرجل الذي لف بالعلم التركي.

وردد أقرباء الضحية والدموع في عيونهم "اللعنة على الإرهابيين".

وسقطت ثلاثة صواريخ على المدينة، اليوم الجمعة، فيما سقطت ثلاثة صواريخ أخرى على ضواحيها في مناطق غير مأهولة، كما أضاف بيان المحافظة.

وسقط صاروخان آخران على مدينة كيليس المجاورة، اليوم الجمعة، بدون أن يتسبب ذلك بسقوط ضحايا، بحسب الأناضول.

وأطلقت تركيا في 20 يناير الماضي عملية في منطقة عفرين التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية المتحالفة مع الولايات المتحدة في حملتها ضد تنظيم داعش الإرهابي في سوريا.

وتتهم أنقرة وحدات حماية الشعب الكردية بأنها امتداد في سوريا لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض نزاعا مسلحا في تركيا منذ 1984.

وأعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم في خطاب متلفز الجمعة أن 82 صاروخا أطلقت على مدن حدودية تركية منذ بدء الهجوم.

وأدت تلك الهجمات الصاروخية إلى سقوط سبعة قتلى على الأقل في تركيا.