منوعات

سيدة متواضعة تترك بعد موتها 20 دولار لحديقة ومكتبة

حديقة سنترال بارك

حديقة سنترال بارك

أوصت ثمانينية بعشرة ملايين دولار إلى حديقة سنترال بارك، ومبلغا مماثلا إلى مكتبة نيويورك العامة. وذكرت صحيفة نيويورك بوست أمس أن هذه السيدة التي تدعى ماري ماكونيل بيلي كانت تتطوع للعمل في المستشفيات والمدارس، قبل أن تتوفى العام الماضي عن 88 عاما.

ونقلت عن صديقتها المقربة ليزان ستول قولها "لم نكن نشتبه قط في أنها ثرية، كنا نتغدى سويا مثلا ويدفع كل واحد عن نفسه". وقال مسؤول في المكتبة إنه التقى مرارا هذه السيدة المحسنة غريبة الأطوار، لكنه لم يسمع صوتها قط، لأنها كانت شديدة التكتم والصمت. وأشارت الصحيفة إلى أن ماري تتحدر من عائلة ثرية، وورثت أملاكها في عام 1940 وفقاً للصحيفة.