الرياضي

9 ميداليات جديدة تعزز صدارتنا لـ «عربية المضمار»

منتخبنا يقدم مستويات مميزة منحته حصاداً جيداً من الميداليات والصدارة (الصور من المصدر)

منتخبنا يقدم مستويات مميزة منحته حصاداً جيداً من الميداليات والصدارة (الصور من المصدر)

عماد النمر (الشارقة)

حصد منتخبنا 9 ميداليات جديدة، منها 3 ذهبيات و5 فضيات وبرونزية واحدة، في منافسات اليوم الثالث للبطولة العربية لدراجات المضمار في نسختها الثامنة التي ينظمها اتحاد الدراجات على مضمار زايد الدولي بالشارقة، ليرفع منتخبنا رصيده إلى 23 ميدالية متصدراً البطولة، وحصد المنتخب السعودي ثلاث ذهبيات وفضيتين وبرونزية، وفاز المنتخب المصري بثلاث ميداليات ذهبية وواحدة برونزية.
وسيطر نجوم الإمارات في منتخبي الشباب والكبار على سباقي السرعة الفرقية، حيث فاز الثلاثي راشد سويدان وعبد الله المنصوري وحسن الشحي، بلقب سباق الشباب، وحصدوا الميدالية الذهبية عن جدارة بعد تنفيذهم توجيهات مدربهم عبد الله سويدان المتخصص في سباقات المضمار، ونال المنتخب السعودي الميدالية الفضية، وحصل المنتخب البحريني على الميدالية البرونزية.
وحصد منتخبنا للكبار بقيادة أحمد يوسف المنصوري وشقيقه محمد المنصوري وناصر سيف المعمري الميدالية الذهبية لسباق السرعة الفرقية للكبار بعد أداء متميز أهلهم للصدارة بجدارة، وحل المنتخب السعودي وصيفاً، ونال الميدالية الفضية، فيما نال المنتخب الكويتي الميدالية البرونزية بعد فوزه بالمركز الثالث.
وفاز منتخب مصر بسباق السرعة الفرقية للإناث، ونال الميدالية الذهبية بفضل خبرة وجهود ابتسام زايد ودينا رشوان، وجاء في المركز الثاني منتخبنا الذي مثله طرفة محمد حبش وصفية مختار الصايغ، وجاء فوزه بالفضية بعد أداء رائع ومنافسة قوية مع المنتخب المصري.
واتسمت سباقات الكبيرين بالندية والإثارة، ونجح المنتخب السعودي في حصد ذهبية سباق فئة الكبار عن طريق عبد العزيز الخويتم، وجاء أحمد يوسف المنصوري في المركز الثاني، ونال الميدالية الفضية، فيما نال السعودي محمد عادل المشيخص الميدالية البرونزية بعد فوزه بالمركز الثالث.
وحفل سباق فئة الشباب بمنافسة مثيرة بين علي خليفة الشامسي والسعودي أحمد عدنان الحسن، ونظرا لدخولهما معاً لخط النهاية من دون فوارق واضحة، فقد تم منح كل منهما الميدالية الذهبية، وإلغاء المركز الثاني تنفيذاً للائحة الفنية، أما المركز الثالث فقد فاز به الجزائري نهاري محمد أمين، ونال الميدالية البرونزية.
وفي سباق الإناث، فازت المصرية ابتسام زايد بالميدالية الذهبية، وحققت لاعبة منتخبنا شيخة عيسى المركز الثاني بعد منافسة قوية مع اللاعبة ابتسام، وظهرت شيخة بمستوى متطور، أكد تميزها وتطورها.
وتميز المنتخب السعودي في سباقات الكيلو، وفاز دراجه أحمد عدنان الحسن بالمركز الأول في سباق الشباب، ونال الميدالية الذهبية بعد منافسة قوية مع دراج منتخبنا حسن الشحي الذي نال الميدالية الفضية، فيما حصل على الميدالية البرونزية البحريني محمد إبراهيم عبد الله. وواصل المنتخب السعودي تميزه، وحقق دراجه عبد العزيز الخويتم ذهبية سباق الكيلو للكبار، وتبعه زميله محمد عادل المشيخص، ونال الميدالية الفضية، فيما كانت الميدالية البرونزية من نصيب دراج منتخبنا أحمد يوسف المنصوري الذي حل في المركز الثالث. وفي سباق 500 متر للإناث، أكدت المصرية ابتسام زايد تفوقها في السباقات كافة، وحققت المركز الأول، ونالت الميدالية الذهبية، وجاءت لاعبة منتخبنا المتميزة صفية الصايغ في المركز الثاني، ونالت الميدالية الفضية، والتي حققتها بجدارة وبفارق ضئيل عن ابتسام، وهو ما يؤكد تطورها للأفضل، فيما حققت المصرية دنيا رشوان الميدالية البرونزية.
من جهته، أعرب عبد الكريم الزرعوني، عضو مجلس إدارة اتحاد الدراجات، رئيس اللجنة المنظمة، عن سعادته باستضافة البطولة بمضمار زايد، معتبراً أن احتضان الشارقة لسباقات المضمار العربية أصبح حدثاً مهماً لأسرة الدراجات في العالم العربي، مرحباً بالأشقاء العرب في بلدهم الثاني أرض زايد الخير.
وقال: «أجواء الافتتاح جاءت مثالية بعدما تم الإعداد للحدث قبل ثلاثة أشهر، وقد لمسنا الرضا من كل الوفود المشاركة في اليوم الأول، وأبارك لمنتخبنا صدارته للبطولة، كما أبارك لمنتخبات مصر والسعودية ظهروهما اللافت في المنافسات، ووجودهما على منصات التتويج».
وأضاف: «مدرجات مضمار زايد شهدت جمهوراً لا بأس به تابع المنافسات، وهذا شيء جديد على رياضة الدراجات، ونأمل أن تزداد الجماهير لتشجيع المتسابقين، كما قامت قناة الشارقة الرياضية بنقل البطولة على الهواء مباشرة، وهذا يزيد من عدد المتابعين، ونأمل التوفيق حتى ختام البطولة».

عزام: واجهة مثالية
الشارقة (الاتحاد)

أكد الدكتور محمد وجيه عزام، النائب الأول لرئيس الاتحاد العربي للدراجات، أن الإمارات أصبحت إحدى الوجهات المهمة والمثالية في سباقات الدراجات في الوطن العربي، خاصة سباقات المضمار نظراً لوجود مضمار زايد الدولي بالشارقة.
وقال: «يقدم الاتحاد الإماراتي الإمكانات كافة لإنجاح الحدث بصورة ممتازة، وهذا ما يساعد على تقديم بطولة ناجحة بكل المقاييس، مشيراً إلى أن اليوم الأول شهد منافسات قوية بين الفرق المشاركة، وهو ما يدل على الاستعداد الجيدة لجميع الفرق». وتابع: «6 دول تشارك في النسخة الحالية هي الإمارات والسعودية ومصر والكويت والبحرين والجزائر، وهو عدد لا بأس به نظراً للظروف التي تمر بالعديد من الفرق، خاصة في سباقات المضمار، وهو معدل مناسب في هذه السباقات التي تتطلب تجهيزات عالية من أجل إعداد الفرق للمشاركة، وأغلب هذه الفرق أقام معسكرات خارجية استعداداً لهذه المشاركة».

الفضلي: ظهور أول
الشارقة (الاتحاد)

قدم أحمد الفضلي، رئيس اللجنة الكويتية للدراجات الهوائية، الشكر إلى الاتحاد العربي للدراجات واتحاد الإمارات، على جهودهم الكبيرة في تنظيم البطولة، وقال: «وجدنا كل ترحيب وتقدير من الأشقاء في الإمارات، وهو ليس غريباً عن أولاد زايد»، مشيراً إلى أن المشاركة الحالية هي الأولى للكويت في منافسات المضمار، حيث نشارك بأربعة دراجين رجال، وثلاث إناث، ونأمل أن نظهر بصورة جيدة، وهدفنا الأول من هذه المشاركة هو الاحتكاك واكتساب الخبرة، حيث ما زلنا في بداية الطريق بالنسبة لسباقات المضمار.
وأضاف: «استعد فريق الرجال في معسكر أقيم في إسبانيا لمدة شهر، بينما أقام فريق الإناث معسكره في اليونان، حيث إن مدرب الفريق يوناني وفضل أن يكون المعسكر باليونان، حيث التجهيزات الفنية متوافرة بصورة جيدة».