الرياضي

كاميلا تتوج بلقب السيدات في مهرجان القدرة

محمد بن راشد شهد سباق اليوم الثاني للمهرجان (تصوير خالد الدرعي)

محمد بن راشد شهد سباق اليوم الثاني للمهرجان (تصوير خالد الدرعي)

محمد حسن (دبي)

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أمس، سباق السيدات للقدرة لمسافة 100 كلم، في ثاني أيام فعاليات مهرجان سموه للقدرة الذي يتواصل اليوم بسباق جميلتي للأفراس. حضر السباق، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي.
وتوجت الفارسة البولندية كاميلا كارت على صهوة الجواد «رازورباك ميكانو» لإسطبلات (أم آر أم)، بلقب السباق الذي شهد مشاركة 198 فارسة من مختلف أندية إسطبلات الفروسية بالدولة.
ويقام المهرجان بتنظيم من نادي دبي للفروسية، بالتعاون والتنسيق مع اتحاد الفروسية، وتحت إشراف الاتحاد الدولي، ورصدت له جوائز قيمة، حيث تنال الفائزات بالمراكز العشرة الأوائل سيارة لكل منهن، وتنال الحاصلات على المراكز من الحادي عشر إلى المركز الــ70 مبالغ مالية مغرية تبدأ من 30 ألف إلى 100 ألف درهم.
وتمكنت بطلة السباق من قطع المسافة الكلية على صهوة «رازورباك ميكانو» في زمن قدره 3:11:11 ساعة وبمعدل سرعة قياسي بلغ في المرحلة الأخيرة 42.5 كلم/‏‏ساعة، وهذا الفوز الثاني لها على صهوة هذا الجواد، حيث سبق أن فازت به بلقب سباق السيدات ضمن مهرجان أبوظبي في ختام الموسم الماضي بقرية الإمارات الدولية للقدرة بالوثبة.
وحلت في المركز الثاني الفارسة آية عبد الله على صهوة «فلامينج ايفوري» من إسطبلات «F3» بزمن قدره 3:11:58 دقيقة، فيما حلت في المركز الثالث الإسبانية ناروا كالفو ايبانيز بطلة نسخة العام الماضي من السباق، وقطعت المسافة في زمن قدره 3:13:31 ساعة. وتمكنت الفارسة البولندية الموهوبة من تحقيق الفوز بعد أداء رائع، خاصة في المرحلة الأخيرة التي اتسمت بالسرعة والتنافس الرهيب بين الفارسات، الأمر الذي أدى لوصول معدلات السرعة إلى أرقام قياسية.
وكانت بداية البطلة حذرة في المرحلة الأولى بحرصها على البقاء خلف خيول المقدمة، وحلت في المركز الـ 15 في هذه المرحلة، ثم واصلت بالوتيرة نفسها في المرحلة الثانية، وقد اضطرت لزيادة السرعة حتى لا تكون بعيدة من خيول المقدمة، ما جعلها تحقق قفزة لتحل في المركز الرابع في هذه المرحلة متأخرة بفارق دقيقتين عن البطلة.
واشتعلت المنافسة في المرحلة الأخيرة، حيث تراجعت المتصدرات بسبب إرهاق خيولهن، ما أتاح الفرصة للبطلة التقدم بقوة وبسرعة حتى تمكنت من تجاوز الجميع، لتعلن فوزها بلقب النسخة الثانية من سباق السيدات ضمن المهرجان.
وقام محمد عيسى العضب، المدير العام لنادي دبي للفروسية، يرافقه موريس عزيزي، رئيس مجلس الإدارة لمجموعة عزيز للتطوير العقاري، الشركة الراعية للسباق، بتتويج الفائزات بالمراكز الثلاثة الأولى في السباق.
وقال العضب إن السباق جاء سريعاً، وخرج بصورة رائعة وسلسة، حيث لم تتلق اللجان المنظمة أي شكاوى أو ملاحظات، مشيداً بحجم المشاركة الكبيرة التي تعكس استجابة وحرص الإسطبلات للمشاركة في المهرجان.
وأشاد العضب بتخصيص سباق للسيدات ضمن المهرجان، مشيراً إلى أن هذا الأمر يؤكد الدعم الكبير من القيادة الرشيدة للمرأة في المجال الرياضي بصورة عامة، وفي الفروسية وسباقات القدرة على وجه الخصوص.

«جميلتي».. تحدي الأفراس في سيح السلم
دبي (الاتحاد)

تشهد مدينة دبي الدولية للقدرة بسيح السلم، في السابعة صباح اليوم، انطلاق سباق جميلتي للقدرة لمسافة 120 كلم وهو مخصص فقط للأفراس، وتمت إضافة السباق الذي انطلق للمرة الأولى في العام 2012، إلى نسخة هذا العام من المهرجان.
وتم تقسيم مسافة السباق إلى 4 مراحل، وتبلغ مسافة المرحلة الأولى والتي تم ترسيمها بالأعلام الصفراء 40 كلم، والمرحلة الثانية والتي تم ترسيمها بالأعلام الحمراء 35 كلم، والمرحلة الثالثة من السباق والتي تم ترسيمها بالخضراء 27 كلم، والمرحلة الرابعة والأخيرة التي تم ترسيمها بالأعلام البيضاء 18 كلم، وتعقب المراحل الثلاث الأولى راحة إجبارية لمدة 40 دقيقة، قبل الانطلاق للمرحلة التالية.
ويحمل الفارس حمدان حمد محمد المري لقب النسخة الماضية من السباق الذي أقيم في فبراير الماضي، وقطع المري المسافة على صهوة «راية» لإسطبلات زعبيل في زمن قدره 4:23:45 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 27.07 كلم/‏‏‏ساعة.
وجاءت في المركز الثاني الإسبانية ناروا كالفو ايبانيز على صهوة «شغف» من إسطبلات (M7) بزمن قدره 4:25:16 ساعة، فيما حل في المركز الثالث الفارس سالم حمد ملهوف الكتبي على صهوة «الطيبة» من إسطبلات (M7) بزمن قدره 4:27:17 ساعة.

بروفايل
نجمة ثانية مع «رازورباك»
دبي (الاتحاد)

منح الجواد «رازورباك ميكانو» الفارسة البولندية الموهوبة أول ألقابها هذا الموسم، لتكتب اسمها في السجل الذهبي في هذا المهرجان الكبير الذي ينتظره الفرسان على أمل نيل شرف الفوز بأحد ألقابه.
كاميلا كارد استطاعت أن تصنع ثنائية رائعة مع الجواد «رازورباك ميكانو»، بدأت العام الماضي عندما حققت عبره الفوز بلقب سباق السيدات في ختام الموسم بقرية الإمارات الدولية للقدرة بالوثبة.
وظلت كاميلا كارد منذ تحقيقها فوزها الأول في الإمارات عبر الفرس السوبر ستار «عجايب»، خلال النسخة الثانية من سباق جميلتي في العام 2013، تقدم مستويات رائعة مكنتها من الظهور في المنصة بشكل كثيف.
الفارسة البولندية المتألقة قالت إنها حصلت على العديد من الألقاب، لكن الفوز خلال هذا المهرجان يعتبر الأفضل، لأنه يحمل اسم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وهو هدف وطموح معظم الفرسان.
وشهد أداء الجواد «رازورباك ميكانو» تطوراً كبيراً منذ تحقيقه الفوز الموسم الماضي، حيث كان قد تفوق بزمن قدره 3:25:31 ساعة، لكنه عاد في هذا السباق ليسجل رقماً جديداً بلغ 3:11:11 ساعة.