الرياضي

العراق واليمن.. «الفوارق الشاسعة»

العراق يبحث عن الفوز لتأكيد الصدارة (الاتحاد)

العراق يبحث عن الفوز لتأكيد الصدارة (الاتحاد)

الكويت (الاتحاد)

مباراة العراق واليمن، ضمن الجولة الثالثة لمنافسات المجموعة الثانية، تجمع بين المتصدر ومتذيل الترتيب، حيث ودع «الأحمر» اليمني البطولة مبكراً، بالخسارة الثانية على التوالي، بينما اقترب «أسود الرافدين» بدرجة كبيرة من انتزاع بطاقة العبور إلى نصف النهائي، بعد أن جمع أربع نقاط، من تعادل وفوز.
وتصب الترشيحات لمصلحة لاعبي العراق الذين قدموا مستوى طيباً في الجولة الماضية، وأكدوا أنهم قادرون على المنافسة بجدية في البطولة، والوصول إلى أبعد مدى ممكن، خاصة بعد استعادة التشكيلة الأساسية، لأبرز العناصر المتميزة، وانسجام اللاعبين مع أجواء البطولة، وظهورهم بأداء جيد. ويسعى العراق للفوز بنتيجة كبيرة، حتى يحسم البقاء في صدارة الترتيب.
وتبدو الفوارق واضحة بين لاعبي العراق الذين يلعبون في العديد من الدوريات القوية بالمنطقة، ويملكون الخبرة التي تساعدهم على التعامل مع مجريات اللقاء، وحسم النقاط الثلاث، مقابل منافس يعاني من صعوبات كبيرة، حالت دون تجهيزه بالصورة الجيدة لهذه المشاركة.
ويخوض العراق مباراته بالعديد من الاحتمالات التي تصب في مصلحته للتأهل، إلا أن الفوز هو الطريق الأفضل، لتفادي أي مفاجأة في اليوم الأخير من الدور الأول، وتأكيد الرغبة القوية لـ «أسود الرافدين»، من أجل استعادة مكانته القوية في بطولات كأس الخليج.
أما فيما يتعلق بالمنتخب اليمني، يسعى «الفريق» لإنهاء مشواره في «خليجي 23» بصورة جيدة، وتوديع البطولة بظهور مشرف، خاصة بعد العرض القوي الذي قدمه أمام البحرين، والندية العالية التي ظهر بها في لقاء الجولة الماضية، حيث تحرر اللاعبون من رهبة البداية، وضغط المشاركة في البطولة القوية، وأظهروا إمكانيات طيبة، تؤكد قدرتهم على المنافسة بجدية والوقوف أمام بقية المنتخبات بكل ندية.

باسم قاسم: نية الاستقالة لن توقف المسيرة
الكويت (الاتحاد)

أكد باسم قاسم مدرب العراق، أن حديثة حول نية تقديم استقالته عقب نهاية «خليجي 23»، لن يؤثر على مسيرة المنتخب في البطولة، وقال: أتحمل مسؤولية حديثي، والبعض لا يسمح لنا حتى بالتفكير في مصلحة الكرة العراقية، وليس لدى المنتخب استحقاقات رئيسية، حتى نهاية عقد الجهاز الفني في أغسطس المقبل، وإذا أراد اتحاد الكرة أن نكمل مسيرتنا التدريبية، عليه أن يضع جدولاً واضحاً لإعداد «أسود الرافدين لكأس آسيا 2019، حتى لا نتعرض لأي مشاكل في فترة التحضير، وهذه مسألة يجب أن تحسم مبكراً، وتضع النقاط على الحروف، وليست لدينا مشكلة إذا رأى الاتحاد أمراً مختلفاً، وقتها نقدم اعتذارنا عن عدم تكملة المشوار، وأكد سعد عبدالأمير لاعب العراق، ضرورة الفوز على اليمن، لضمان التأهل، دون إغفال قوة اليمن التي أظهرها في لقاء البحرين، وقال: إن اللاعبين جاهزون لحصد النقاط الثلاث.

إبراهام: نبحث عن المفاجأة
الكويت (الاتحاد)

أعرب الأثيوبي إبراهام أمبرتو مدرب اليمن، عن ثقته الكبيرة بلاعبيه، وقدراتهم الكبيرة علي استعادة الروح التي أظهروها أمام البحرين، رغم الخسارة، مؤكداً جاهزية اليمن للظهور بشكل مشرف أمام العراق، وأضاف: ندرك قوة العراق، ومنافسته على التأهل وصدارة المجموعة، ونتمنى بأن نخوض اللقاء بنفس القوة والإصرار والروح العالية التي ظهرنا بها أمام البحرين، وتعكس تطور الكرة اليمنية في الفترة الأخيرة، وإمكانيات اللاعب اليمني الذي تؤهله لمقارعة أمثاله في المنتخبات الخليجية والآسيوية. وأشار إلى عزم لاعبيه على أحداث مفاجأة بالفوز على المنتخب العراقي، رغم صعوبة المهمة. وبرر إبراهام عدم قدرة مهاجميه على تسجيل أي هدف في البطولة حتى الآن بقوله: الحس التهديفي غائب عن اللاعبين بسبب توقف الدوري، وعدم المشاركة الدورية في المباريات.