عربي ودولي

التحالف الدولي في سوريا والعراق يقر بقتله 16 مدنياً

واشنطن (أ ف ب)

اعترف التحالف الدولي ضد تنظيم «داعش» في سوريا والعراق أمس، بمقتل 16 مدنيا آخرين في ضربات جوية، مما يرفع حصيلة هؤلاء الضحايا إلى 817 مدنيا خلال ثلاثة أعوام.
وقال التحالف الدولي في بيان إنه استكمل في نوفمبر درس مئة بلاغ وبلاغ بسقوط مدنيين، تبين أن 92 منها لا تتمتع بصدقية.
لكن 9 بلاغات تتعلق بعمليات قصف وقعت بين 20 مارس و17 أكتوبر 2017 اعتبرت موثوقة، وتتحدث عن سقوط 11 قتيلا.
من جهة أخرى، أضاف التحالف خمسة ضحايا مدنيين إلى أرقامه استنادا إلى بلاغات سابقة لم يعترف في البداية أنه مسؤول عنها، وأوضح البيان «حتى اليوم واستنادا إلى المعلومات المتوفرة، يرى التحالف أنه من المرجح أن 817 مدنيا مدنيا على الأقل قتلوا عن غير قصد، بضربات للتحالف» منذ بدء العملية ضد تنظيم «داعش» في أغسطس 2014.