الإمارات

ضاحي خلفان: رجل الأمن مطالب بوضع سمعة الدولة فوق كل اعتبار

ضاحي خلفان خلال استقباله من قيادة الأكاديمية (من المصدر)

ضاحي خلفان خلال استقباله من قيادة الأكاديمية (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

أكد معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي ضرورة أن يضع رجل الأمن سمعة الدولة فوق كل اعتبار، وأن يكون لديه الولاء الكامل لوطنه ومؤسسته، وتغليب المصلحة العامة، لأن مصلحة الدولة تعلو ولا يعلى عليها، والوفاء والالتزام بالعهد، ومناصرة الآخرين، والنزاهة والبعد عن الشبهات مهما كانت مغرياتها.
جاء ذلك في محاضرة ألقاها معاليه أمام الطلبة المرشحين في السنة النهائية في أكاديمية شرطة دبي، بعنوان «نهي النفس عن الهوى»، وذلك بقاعة «محمد بن راشد آل مكتوم» بأكاديمية شرطة دبي.
وفي بداية المحاضرة، عرّف معاليه معنى «نهي النفس» بأنه صدها ومنعها عن ما تميل إليه من شهوات أو رغبات، ثم تناول عدداً من التوجيهات والنصائح التي يستفيد منها الخريجين في حياتهم العملية، والتي شملت العديد من الاعتبارات الأخلاقية والمسلكية، وتنهي عن الكثير من الأمور المخلة بالآداب والقيم.
ووجه معاليه بالتحلي بالعدالة والإنصاف وتجنب الظلم، وأن يكون الضابط واضحاً ولديه المصداقية والشفافية، وقول الصدق، والأمانة وحفظ حقوق الآخرين، مشيراً إلى أن رجل الأمن الأمين هو الذي يوثق به ويركن إليه ويعمل بدقة وانتظام، والإخلاص في العمل والتضحية بالرغبات والمصالح الخاصة من أجل مصلحة العمل.
وتحدث معاليه عن ضرورة احترام الآخرين مهما كان شأنهم أو مراكزهم الاجتماعية، ومراعاة حرمة الناس وتقديم العون لهم وإكرامهم. ثم تناول معاليه أهمية الالتزام الوظيفي والانضباط، وحفظ الأسرار وعدم الكشف عنها إلا إذا استدعت العدالة ذلك في ساحات التقاضي، والسعي بشكل حثيث لإنجاز العمل، وعدم تأخير أي معاملات للناس دون مبرر، والدقة والجودة في الأداء، وبذل الجهد والعطاء الوظيفي دون انتظار مقابل، والإنتاجية، وعدم هدر الوقت.