دنيا

هل يمكن للمال شراء السعادة ؟

القاهرة (الاتحاد)

أكد باحثون أنه على الرغم من أن المال لا يمكن أن يشتري لك السعادة، ولكنه أنه قد يحدد الأمور التي ستجعلك سعيداً، حيث توصل باحثون من جامعة كاليفورنيا إرفاين إلى أن الأشخاص الذين لا يتمتعون بالثراء الفاحش يجدون السعادة في أشخاص آخرين، من خلال مشاعر الحب والرحمة، إلا أن الأثرياء يجدون سعادتهم الخاصة في المزيد من الصفات الذاتية التي تشملهم مثل التفاخر والرضا.
وأجرى الباحثون استطلاعاً شمل 1519 شخصاً من الذكور والإناث من جميع أنحاء الولايات المتحدة، ولكنهم لم يقيسوا الشعور «بالسعادة»، بل بحثوا ما الذي يجعل الناس سعداء مقارنة بدخولهم.
وقارنت الدراسة بين الأوضاع المالية للأفراد وعدد المرات التي اختبروا فيها سبعة مشاعر إيجابية، وهي الاستمتاع والرهبة والرحمة والرضا والحماس والحب والفخر.
وقال الدكتور بول بيف، المؤلف الرئيسي للدراسة إن الدخل المرتفع له فوائد كثيرة، منها تحسين الصحة والرضا عن الحياة، وقد يرتبط بمزيد من السعادة لأن الأفراد الأثرياء قد يجدون قدراً أكبر من الإيجابية في إنجازاتهم، كما يجدون المزيد من السعادة في علاقاتهم وقدرتهم على العناية بالآخرين والتواصل معهم.
وأضاف: إن الثروة لا تضمن لك السعادة، ولكنها قد تتيح لك اختبار أشكال مختلفة منها، في حين يبتكر الأفراد ذوو الدخل المنخفض طرقاً متعددة لإيجاد الفرح والسعادة في حياتهم رغم ظروفهم.