الرياضي

سعود القاسمي: الشباب رهان القيادة الرشيدة في تحقيق الإنجازات

سعود بن صقر القاسمي يتوسط لاعبي منتخبنا خلال استقباله أبطال الخليج في رأس الخيمة أمس بحضور محمد بن سعود القاسمي ومحمد بن صقر القاسمي والسركال ومهدي علي (تصوير راميش)

سعود بن صقر القاسمي يتوسط لاعبي منتخبنا خلال استقباله أبطال الخليج في رأس الخيمة أمس بحضور محمد بن سعود القاسمي ومحمد بن صقر القاسمي والسركال ومهدي علي (تصوير راميش)

سالم الشرهان، صبحي بحيري، وام (رأس الخيمة) - هنأ صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، بالإنجاز الكبير الذي حققه المنتخب الوطني، وفوزه بلقب بطولة الخليج.
جاء ذلك، خلال استقبال صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، بحضور سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة، في قصر الضيافة ظهر أمس، لاعبي منتخبنا الوطني الفائز بكأس الخليج بقيادة المدرب مهدي علي، يرافقهم يوسف السركال رئيس اتحاد كرة القدم وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد والجهازين الفني والإداري للمنتخب وعدد من الإعلاميين.
وقام صاحب السمو حاكم رأس الخيمة بمصافحة اللاعبين والجهازين الفني والإداري وأعضاء اتحاد كرة القدم، وتهنئتهم بالتتويج بلقب بطولة “خليجي 21”، بعد الفوز على المنتخب العراقي الشقيق بهدفين لهدف في المباراة النهائية بالعاصمة البحرينية المنامة.
وأكد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي أن رهان القيادة الرشيدة للدولة من أجل رفع راية الإمارات عالية في المحافل الخارجية، هو في أبنائها وشبابها الذين هم ركيزة أساسية في بناء هذا الصرح الشامخ من الإنجازات، وثمن سموه حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، على تهيئة الظروف المناسبة وتسخير الإمكانات المادية والمعنوية للرياضة والرياضيين الإماراتيين في سبيل الإبداع والتميز والتمثيل المشرف لاسم الإمارات عالمياً وإقليمياً، بما يتلاءم مع مستوى طموحات وتطلعات القيادة وشعب الإمارات، ومتابعة سموه الحثيثة في كل ما يخص أبنائة داخل الدولة وخارجها.
وقال سموه “إن الإنجاز الذي حققه أبناء الإمارات بحصد كأس “خليجي 21” يعتبر تاجاً على رؤوس كل أبناء هذه الأرض الطيبة الذين سعدوا واحتفلوا بالأبطال، كل على طريقته”، وتابع سموه: “إن فرحتنا بأبطال الخليج هي تعبير عن الإنجاز الذي انتظره أبناء الإمارات بشغف كبير، وهو ثمرة عمل تكاتف وجهد وعرق الجميع”.
وأشار سموه موجهاً حديثه للاعبين: «نهنئكم ونهنئ أنفسنا، فالوطن هو الفائز الأول من مثل هذه الإنجازات، ونشكركم على مجيئكم إلى رأس الخيمة ليحتفل معكم أبناء الإمارة بما حققتموه في “خليجي 21”».
وأعرب صاحب السمو حاكم رأس الخيمة عن سعادته للمستوى الفني المشرف والأداء القوي للمنتخب خلال البطولة اللذين تكللا بالتتويج باللقب الخليجي عن جدارة واستحقاق، ليواصل هذا الجيل من الشباب رسم الابتسامة وإدخال الفرحة في نفوس شعب الإمارات عبر مسيرة الإنجازات والانتصارات التي بدأها من مرحلة الشباب والأولمبي، وصولاً للفريق الأول، مؤكداً سموه ثقته بقدرة هذا الجيل من لاعبي المنتخب على مواصلة مشوار التميز حتى يصبح رقماً صعباً في البطولة القادمة.
وقال صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي: “نفخر بكم ونفرح بكم بهذا الإنجاز الكبير الذي تحقق، ونحملكم مسؤولية أكبر أنتم أهل لها، وهي مواصلة مسيرة الانتصارات وتحقيق الإنجازات لدولتكم وقيادتكم وشعبكم، ورفع راية دولتكم عالية في المحافل الدولية”. وأضاف سموه “إن الإمارات هي واحة خير لم ولن تبخل على أبنائها ولن تقف عند محطة في مسيرتها الخيرة التي أطلقها المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” قبل 41 سنة، وهذا الإنجاز الذي نحتفل به يمثل لحظة عرفان وتقدير لوالدنا الذي لم يدخر جهداً لبناء الإمارات ورفعة شعبها”.
وأشاد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي بالمهندس مهدي علي مدرب منتخبنا الوطني ونجاحه في قيادة “الأبيض” لمنصات التتويج في أكثر من بطولة، كان آخرها كأس الخليج، ليثبت للجميع كفاءة وجدارة المدرب المواطن في قيادة المنتخبات والأندية الإماراتية، حيث إنه لا يقل عن المدرب الأجنبي إذا ما أعطيت له الثقة وهيئت له الأجواء الملائمة للعمل الرياضي، مشيراً سموه إلى أن نجاح مهدي علي نجاح لجميع المدربين المواطنين ونجاح لأبناء الدولة عامة ورسالة للمسؤولين في الاتحاد والأندية للنظر للكفاءة المواطنة التي تزخر بها دولتنا، سواء في المجال الفني أو الإداري.
ووجه سموه الشكر لاتحاد كرة القدم برئاسة يوسف السركال على الاستمرارية في إعداد هذا الفريق المتكامل، وتكملة برامج الإعداد للاتحاد السابق خلال فترة محمد خلفان الرميثي التي أثمرت عن ولادة منتخب قوي قادر على المنافسة وحصد البطولات، كما شكر سموه جميع الإعلاميين ووسائل الإعلام المحلية التي كانت على قدر المسؤولية، ولعبت دوراً رئيسياً في دعم المنتخب، وكذلك جماهير الإمارات التي ساندت “الأبيض” في البحرين وحضرت خلف المنتخب في جميع المباريات وضربت أروع الأمثال في وحدة الصف الإماراتي.
حضر الاستقبال ومأدبة الغداء الشيخ محمد بن صقر القاسمي رئيس الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء، والشيخ عمر بن صقر القاسمي، والشيخ عبدالملك بن كايد القاسمي المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم رأس الخيمة، والشيخ صقر بن خالد بن حميد القاسمي رئيس مجلس إدارة مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه، والشيخ محمد بن كايد القاسمي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، والشيخ جمال بن صقر بن سلطان القاسمي، والشيخ صقر بن محمد بن صقر القاسمي، والشيخ عبدالله بن محمد بن صقر القاسمي نائب رئيس دائرة الجمارك، والشيخ صقر بن عمر بن صقر القاسمي، والشيخ صقر بن فيصل بن صقر القاسمي، والشيخ سلطان بن جمال بن صقر القاسمي، وعدد من الشيوخ ورؤساء ومديري الدوائر المحلية والإعلاميين والمسؤولين.

7 ملايين درهم مكافأة للأبطال
رأس الخيمة (الاتحاد) - أمر صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، بصرف مبلغ 7 ملايين درهم، مكافأة لمنتخبنا الوطني المتوج بكأس الخليج، وذلك تقديراً للأداء القوي، والمستوى الراقي الذي ظهر به الفريق خلال البطولة التي حصد لقبها وساهم في تحقيق إنجاز رياضي للدولة رفع به رايتها عالياً في هذا المحفل الخليجي.