الاقتصادي

اتهام 22 مسؤولاً فيتنامياً بالفساد

هانوي (د ب أ)

اتهمت السلطات الفيتنامية 22 من المسؤولين التنفيذين في قطاع النفط، بينهم سياسي بارز ومدير، يتردد أن القوات الأمنية الفيتنامية اختطفته في برلين، بارتكاب مخالفات في إدارة الاقتصاد وأعمال فساد، وجاء في بيان الادعاء أمس، أنه تم اتهام دينه لا ثانج، العضو بالسابق بالمكتب السياسي للحزب الشيوعي الفيتنامي ورئيس الحزب السابق في مدينة هو شي منه «بتعمد انتهاك قواعد الدولة بشأن الإدارة الاقتصادية، ما تسبب في عواقب خطيرة»، خلال فترة رئاسته لشركة بيترو فيتنام الحكومية.
ووفقاً للاتهامات، فقد منح ثانج عقد محطة طاقة لشركة بيترو فيتنام للبناء، وهي فرع من شركة بيترو فيتنام، من دون إجراء مناقصة.
ويمثل للمحاكمة أيضا ترينه شوان ثانه، الرئيس السابق لشركة بيترو فيتنام للبناء الذي فر إلى ألمانيا في 2016 للتهرب من التهم الجنائية الموجهة ضده، وتردد أن القوات الأمنية الفيتنامية اختطفته من برلين في يوليو الماضي، ويواجه العقوبات نفسها الموجهة لثانج، إضافة إلى تهمة اختلاس أموال، وقال كبير القضاة نجوين هو شينه من محكمة هانوي، إنه من المقرر بدء المحاكمة في يناير المقبل. وإذا أدين ثانه فإنه سيواجه عقوبة الإعدام.