ألوان

يحيى الفخراني.. عازف أوكورديون «بالحجم العائلي»

 يحيى الفخراني

يحيى الفخراني

القاهرة (الاتحاد)

يعود الفنان المصري يحيى الفخراني للدراما التلفزيونية على شاشة رمضان القادم، بمسلسل جديد بعنوان «بالحجم العائلي»، والذي يتخلى فيه، للمرة الأولى منذ سنوات، عن مؤلف أعماله الأخيرة السيناريست عبد الرحيم كمال، كما يتخلى أيضاً عن ابنه المخرج شادي الفخراني، حيث يكتب المسلسل الجديد السيناريست محمد رجاء، وتخرجه هالة خليل، ويشارك في بطولته ميرفت أمين ويسرا اللوزي وهبة مجدي وندا موسى وأحمد مجدي، ويبدأ التصوير نهاية ديسمبر الجاري. يظهر الفخراني في شخصية عازف أوكورديون ضمن أحداث المسلسل، حيث يقوم حالياً بالتدريبات الخاصة والدروس التي تخص العزف، وتدور الأحداث بشكل رئيس حول عائلته التي تتكون من زوجته ميرفت أمين، وأربعة أبناء، الكبرى تجسد دورها يسرا اللوزي، والصغرى ديانا هشام، فيما يقدم أحمد مجدي دور أحد الأبناء.
وقال الفخراني: «إن هذا العمل سيشهد تعاونه مع الفنانة ميرفت أمين للمرة الأولى تلفزيونياً، خصوصاً أنهما غابا عن تقديم عمل فنيمعاً منذ 30 عاماً»، لافتاً إلى أنه قدم معها من قبل سينمائياً، فيلم «عودة مواطن»، وفيلم «الأوباش»، وفيلم «امرأتان ورجل». وأضاف الفخراني: «خلال الفترة الماضية قرأت سيناريوهات لـ 17 مسلسلاً، رفضتها جميعاً، لأنني لم أجد فيها ما يغريني لتقديمه، وهناك أزمة واجهت المؤلفين الذين يتعاملون معي، وهي أنني قدمت شخصيات كثيرة، وبالتالي من الصعب عليهم إيجاد شخصية تجذبني، ولم أكن قدمتها من قبل، كما أن سني الآن تحتم على المؤلف مواضيع من نوع خاص، بعيداً عن قصص الحب المتعارف عليها مثلاً».