عربي ودولي

سكان في جاو يعدمون متشدداً بارزاً انتقاماً لمقتل صحفي

باماكو (رويترز) - قال سكان ومكتب رئيس مالي ان سكانا في بلدة جاو الواقعة في شمال مالي أعدموا أمس الأول زعيما متشددا بارزا انتقاما لمقتل صحفي محلي في وقت سابق من يوم أمس . وجاو بلدة بشمال مالي تخضع لسيطرة المتشددين منذ منتصف 2012 وكان سكانها قد احتجوا سابقا على التطبيق الصارم لأحكام الشريعة ولكن إذا تأكدت عملية الإعدام تلك فإنها ستكون أول عملية إعدام يقوم بها مدنيون لأحد المقاتلين.
وقتل قادر توري وهو صحفي من جاو للاشتباه بعمله مع محطات إذاعة أجنبية وذلك حسبما ذكر زميله عيسى إدريس توري. وقال مازو توري وهو من سكان جاو إن»الشبان قتلوا مفوض الشرطة المتشدد علي توري ردا على ذلك».
ولا تعمل شبكات التليفون في جاو ولكن كلا من المصدرين قال إنه تلقى معلومات من أشخاص غادروا البلدة. وأجرت محطة الإذاعة والتلفزيون الفرنسية مقابلة مع أحد سكان جاو عبر تليفون يعمل من خلال الأقمار الصناعية وأعطى رواية مماثلة للأحداث.