الإمارات

عبدالله بن زايد يبحث ووزير خارجية غينيا تعزيز العلاقات

عبدالله بن زايد خلال استقباله مامادي توري (وام)

عبدالله بن زايد خلال استقباله مامادي توري (وام)

العين (وام)

استقبل سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، أمس، معالي مامادي توري وزير الشؤون الخارجية والغينيين بالخارج في جمهورية غينيا كوناكري.
جرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية المشتركة بين البلدين، وسبل تعزيزها وتطويرها في المجالات كافة.
كما تبادل الجانبان وجهات النظر تجاه مستجدات الأوضاع في المنطقة، وبحثا عدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
ورحب سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان بزيارة معالي مامادي توري وزير الشؤون الخارجية والغينيين بالخارج، مشيراً إلى أن هذه الزيارة تعكس حرص قيادتي البلدين على مواصلة تطوير العلاقات الثنائية، بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين الصديقين.
من جانبه، أشاد معالي مامادي توري بمستوى العلاقات بين البلدين، مؤكداً الحرص على تعزيزها وتطويرها في شتى المجالات. كما أشاد معاليه بالنهضة الحضارية ومسيرة التقدم التي تزخر بها دولة الإمارات، والمكانة الرائدة التي تحتلها على الصعيدين الإقليمي والدولي. حضر اللقاء معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي.