الرياضي

دورات للمدربين والحكام في 16 لعبة

أبوظبي (الاتحاد)

وضعت اللجنة الإقليمية للأولمبياد الخاص خطة متكاملة للمدربين والحكام المشاركين في إقليمية أبوظبي 2018 وذلك للمشاركة في دورات لـ 16 رياضة، وأكد الدكتور عماد محيي الدين، مدير عام الرياضة والتدريب بالرئاسة الإقليمية للأولمبياد الخاص أنه تم إطلاق دورات تدريبية وورش عمل للمدربين والحكام قبل انطلاق الألعاب الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص، وذلك وبالتنسيق مع محمد عبد الله المدير الرياضي للألعاب العالمية «أبوظبي 2019» ومع اللجنة الفنية للرئاسة الإقليمية والتي تضم محمد ناصر مدير عام الرياضة والمسابقات، وشريف الفولى مدير عام الألعاب والمسابقات، ومع الاتحادات الرياضية الإماراتية التي أبدت تعاوناً رائعاً.
وقال: عقدت أولى الدورات التدريبية بالمقر الرئيس للجنة العليا المنظمة للألعاب العالمية، والتي تمثلت بورش عمل تعليمية أدراها مجموعة من الخبراء الفنيين وأعضاء مختصين من اتحاد الإمارات للألعاب الرياضية، وتناولت أول ورشة عمل رياضة ألعاب القوى.
وأضاف: شهدت ورشة العمل الثانية التي تناولت كرة السلة حضور 30 مشاركا والتي أقيمت بالتعاون مع الاتحاد، وبإشراف المحاضر الدكتور عادل رمضان، أستاذ كرة السلة بكلية التربية الرياضية جامعة السادات والمحاضر المعتمد بالرئاسة الإقليمية في إطار برنامج عمل اللجنة المنظمة لدورة الألعاب العالمية بأبوظبي نحو تثقيف القطاع الرياضي، والعاملين به حول المنافسات المسابقات.
وأوضح «هناك خطة للمدربين أيضا إلى جانب الخطط الخاصة بالحكام، إذ يلعب المدربون دوراً مهماً لا يمكن الاستغناء عنه في حركة الأولمبياد الخاص على مستوى العالم، ويتمحور دورهم في صقل المهارات الرياضية وبث الروح المعنوية، إلى جانب توزيعهم للأدوار وبناء الشخصيات وبث الثقة في نفوس اللاعبين.
وتابع: هذه الدورات مهمة لدورها في تعريف الحكام بحركة الأولمبياد الخاص وهذا ما يعزز من إدراك اللاعبين قدراتهم، على الرغم من أن قوانين الرياضات الخاصة بالأسوياء هي نفسها المطبقة تماما في ألعاب الأولمبياد الخاص، إلا أنه من الضروري اطلاعهم على آخر التعديلات وجدول المسابقات، وتوقيت كل مسابقة قبل انطلاق المنافسات الرسمية.