الاقتصادي

انطلاق معرض «سيرك دو مربد» في أبوظبي

 زوار للمعرض (تصوير عمران شاهد)

زوار للمعرض (تصوير عمران شاهد)

ريم البريكي (أبوظبي)

تستضيف جزيرة الماريه في أبوظبي فعاليات النسخة الثالثة من معرض سيرك دو مربد، خلال الفترة من 1-3 فبراير الجاري، والذي تنظمه شركة مربد بدعم من صندوق خليفة لتطوير المشاريع، وسوق أبوظبي للأوراق المالية.
ويشارك بالمعرض أكثر من 70 رائد أعمال إماراتياً، خمسة منهم تم تمويل مشاريعهم من قبل الصندوق. وتتنوع المشاريع المشاركة في مجالات متعددة منها العطور والأزياء والمعادن النفيسة وجميع المستلزمات الأسرية، بالإضافة لمشاركات خارجية لرواد أعمال من كولومبيا والهند والولايات المتحدة الأميركية.
يهدف هذا المعرض الفريد من نوعه إلى تقديم العون والدعم لمشاريع الشباب ورواد الأعمال المواطنين، وتعزيز مساهمة مشاريعهم في دعم عملية التنمية في بلادنا، عبر توفير منصة عرض مبتكرة، حيث يركز المعرض على تعزيز وترسيخ مفاهيم الإبداع والابتكار.
كما يعمل المعرض على إبراز الدور الحيوي والفعال الذي يلعبه قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في دعم اقتصاد الدولة، حيث يسلط الضوء على تشجيع رواد الأعمال المواطنين على ممارسة الأعمال التجارية والخدمية، ومساعدتهم على تأسيس مشاريعهم الخاصة، وتوفير البيئة المناسبة لهذه المشاريع، وبما يعزز دورهم في دعم خطط ورؤية أبوظبي الاقتصادية.
وأكدت الأختان ميثاء ونورة محمد الفولاذي، القائمتان على فعاليات المعرض، أنه لطالما كانتا تبحثن عن مشروع يقوم على دعم الخير، مشيرتين إلى أنهما انطلقتا من هذا المبدأ لإقامة هذا الحدث.
وقالت ميثاء الفولاذي:«إن الحدث جمع بين الطابع الإنساني الخيري وبين عالم الموضة والتصاميم من خلال علاقاتنا القوية مع خبرات عالمية في مجال التصميم على مستوى العالم، ورأينا أننا يمكننا الجمع بين العالمين، بحيث نسهم في العمل الخيري وفي الوقت ذاته نتيح الفرصة للمصممين العالميين، ونمنح مجتمع أبوظبي الفرصة للتسوق والاطلاع على أحدث خطوط الموضة».
وأضافت الفولاذي:«من خلال متابعتي لمعارض متنوعة لاحظت عدم قدرة بعض أصحاب المشاريع الصغيرة المتميزة على دفع مبالغ للحصول على منصة عرض وبسعر مناسب، فأردنا أن نركز على نوعية المشاريع وتقديمها بالشكل الذي تستحق، وتعريف الزوار على تلك الأنشطة لتأخذ حقها الطبيعي من تسليط الضوء، لذلك قررنا أن يرافق أي معرض نقوم بتنظيمه مشروع جديد ومميز، يضيف لمجتمع أبوظبي، ونقدم من خلال منتجاً جديداً».
ولفتت إلى أن الأحداث والفعاليات لم تعد تقتصر على الشراء، بل أصبحت منصة لعقد الصفقات، والتعريف بالمشاريع وبناء جسر من العلاقات بين رواد الأعمال وبعض الجهات والشركات الناشطة في المجال الاستثماري نفسه، وما يهمنا هو أن نجمع مجتمع الأعمال والزوار تحت سقف واحد، ونسهم في تنمية دعم اقتصاد أبوظبي.
وأشادت الفولاذي:«بالدعم المعنوي والمادي الكبير من صندوق خليفة لتطوير المشاريع، بعد عرض الفكرة على القائمين على الصندوق، بغرض الحصول على دعم، منوهة بالسرعة الفائقة لتعامل الصندوق مع الطلب، ما سهل علينا ووفر الكثير من الجهد والوقت لتنفيذ الفكرة وتطبيقها».
وأوضحت الفولاذي أن الدعم جاء للفكرة التي تتوافق مع رؤية الصندوق والتوجه الذي يقوم به في دعم المشاريع المواطنة وتسليط الضوء عليها، وهو ما يعمل المعرض على تحقيقه.
وثمنت الدور الذي يقوم به الصندوق في دعم ريادة الأعمال، وتحفيز الشباب المواطن على تطبيق أفكارهم ومشاريعهم والمساهمة الفاعلة في إنجاح تلك الأفكار. وأضافت:«بحثنا عن اسم مناسب لمعرضنا يجذب الزوار والمشاركين فاخترنا اسم «مربد» ليكون الاسم المعرف لسوقنا والاسم مأخوذ من سوق قديم وشهير في البصرة، وكان شعراء العرب يقيمون مبارزات شعرية في هذا السوق، ويتناقلون الأخبار، ومن خلاله يلتقى الناس ببعضهم، وتعقد الصفقات التجارية، فرأينا أن هذا الاسم يشتمل على الفكرة التي نقدمها للسوق المحلي من حيث المضمون والهدف الذي نسعى لتحقيقه من خلال هذا المعرض».
وأشارت الفولاذي إلى أن المعرض يقام لمدة ثلاثة أيام انطلاقاً من الأول من 1-3 فبراير، ويتضمن المعرض الذي تم اختيار الشعار الحالي له «سيرك دو مربد» والتي تأخذ من كلمة السيرك معناها في كونه قاعة دائرية تضم المشاهدين والمهتمين وتعرض أحدث المعروضات من المنتجات والسلع، بالإضافة للمشاريع الجديدة بالسوق المحلي.
يذكر أن دعم صندوق خليفة تمثل كذلك في مشاركة عدد من مشاريعه المتميزة في هذا المعرض، بهدف التسويق لمنتجاتهم وفتح منافذ تسويق جديدة ومبتكرة، وهو ما يخدم رؤية الصندوق في دعم المشاريع المواطنة المبتكرة والناجحة.