الإمارات

«دبي للصحافة» و«علماء الإمارات يختتمان «الصحافي العلمي»

سارة الأميري تتوسط خريجي برنامج « الصحافي العلمي» ( من المصدر)

سارة الأميري تتوسط خريجي برنامج « الصحافي العلمي» ( من المصدر)

دبي (الاتحاد)

كرَّم نادي دبي للصحافة في مقره الرئيس نخبة من الصحافيين العاملين في مختلف القطاعات الإعلامية في الدولة والمعنيين بقطاع العلوم والتكنولوجيا في الصحف المحلية والعربية، بعد إتمامهم المرحلة النهائية من برنامج «الصحافي العلمي»، الذي نظمه النادي بالتعاون مع مجلس علماء الإمارات، والذي استمر لمدة أربعة أشهر متواصلة لتدريب الصحافيين المتخصصين. وعقدت الجلسة الختامية تحت عنوان «الأمن الإلكتروني» بالتعاون مع مركز دبي للأمن الإلكتروني بهدف مد المجتمع الإعلامي والصحافي بعناصر التميز الصحافي في مجال الأمن.
وعبَّر المشاركون عن استفادتهم من البرنامج الذي ساهم بشكل مباشر في تطوير مهاراتهم بشكل يتناسب مع التطورات الحديثة للدولة وتوجهاتها المستقبلية، مؤكدين أن البرنامج واكب أحدث الممارسات في مجال التدريب الصحافي والإعلامي.
وقالت معالي سارة بنت يوسف الأميري، وزيرة الدولة المسؤولة عن ملف العلوم المتقدمة رئيسة مجلس علماء الإمارات: «تنتهج دولة الإمارات، وانطلاقاً من الإيمان الراسخ للقيادة الرشيدة بضرورة الاعتماد على العلوم والتكنولوجيا الحديثة في صناعة مستقبل أفضل للأجيال القادمة، نهجاً علمياً متطوراً يعتمد على توظيف البحث العلمي وتطبيقات التقنيات الحديثة في خدمة الإنسان، وتعتبرها الرصيد الحقيقي للدولة، وتسخر كافة الإمكانات والوسائل المتاحة في تطوير العلوم والتكنولوجيا وتوظيفها لاستشراف احتياجات الإنسان والمجتمع المستقبلية».
وأضافت معاليها: «تعبر الصحافة العلمية بشكل عام عن حالة البحث العلمي في أي دولة كانت، وهناك تناسب طردي واضح بين الصحافة العلمية والبحث العلمي والتطور التكنولوجي في كل مكان، فكلما كان البحث العلمي متطوراً في بلد ما، نجد بأن الصحافة وأقلامها تسارع لمواكبة هذا التطور بمواد علمية ممنهجة ومدروسة، تسلط الضوء على الإنجازات والاكتشافات التي تمس حياة القارئ».
ورحَّبت منى غانم المرّي، رئيسة نادي دبي للصحافة، بالمشاركين في برنامج الصحافي العلمي وعبرت عن تقديرها للجهود التي يبذلها مجلس علماء الإمارات من طرح المبادرات والبرامج المتخصصة التي تسهم في دعم القطاع العلمي في الصحافة.
وأكدت المري أن طرح نادي دبي للصحافة برامج تدريبية متخصصة يعتبر منصة جديدة تمنح المعنيين بالقطاع الإعلامي في الدولة فرصة التواصل المباشر مع الخبراء لمواكبة أحدث الاتجاهات المهنية والاطلاع على أفضل التجارب والدراسات والنظريات الإعلامية.
وقالت: «إن البرامج الصحافية المتخصصة التي أطلقها النادي ومنها «الصحافي العلمي» يأتي متناغماً مع استراتيجية النادي في ترسيخ مقومات التطوير الإعلامي والصحافي محلياً وعربياً.