الرياضي

مبادرات جديدة في ماراثون «الوفاء للقائد»

عبد الله ربيع سالم صاحب مبادرة العدو لمسافة 42 كلم (من المصدر)

عبد الله ربيع سالم صاحب مبادرة العدو لمسافة 42 كلم (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

يستضيف نادي حتا ظهر اليوم، المؤتمر الصحفي الخاص بإعلان موعد الانطلاقة الرسمية للنسخة السابعة من ماراثون رسالة الوفاء للقائد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، والذي يقام برعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، بمناسبة الاحتفالات باليوم الوطني للدولة، انطلاقاً من مدينة حتا، وصولاً إلى أبوظبي لمسافة 835 كلم.
ومن المقرر أن يتم الكشف خلال المؤتمر، الذي يحضره أعضاء اللجنة العليا المنظمة للسباق، عن التوقيتات الرسمية وخط السير والكشف عن بعض المبادرات التي تميز النسخة السابعة من هذا السباق التشريفي.
وتلقت اللجنة المنظمة للماراثون عدة طلبات خاصة من متسابقين تُجسد حبهم ووفاءهم للقيادة الرشيدة، حيث طالب عبد الله ربيع سالم، عداء منتخبنا ونادي شباب الأهلي- دبي، الركض حاملاً رسالة الوفاء للقائد لمسافة 42 كلم و192متراً وهي مسافة الماراثون العالمية، ليصبح أول رياضي إماراتي يشارك في الماراثون التشريفي الأول في العالم يشارك بهذه المبادرة الوطنية.
وأبدت اللجنة المنظمة سعادتها ووجهت بتوفير كل سبل نجاحه بتحقيق مشاركته، كما رحبت اللجنة المنظمة بمشاركة فريق «فتنس الإمارات» في حمل رسالة الوفاء للقائد، حيث سيركض أفراده لمسافة 210 كلم وتعد ربع مسافة الماراثون، حاملين رسالة الوفاء، في مبادرة جديدة للفريق. كما تدرس اللجنة المنظمة مقترحاً لعدد من الرياضيين العرب المقيمين في الدولة من غالبية دول الوطن العربي، بالمشاركة في السباق في عدد من مراحل الماراثون، وفي جميع إمارات الدولة. وفي سياق متصل، وصف إبراهيم عبد الملك، الأمين العام لهيئة الرياضة، المبادرات الوطنية من أجل المشاركة في السباق، بالمبادرة الوطنية الرياضية الخلاقة والتي تعبر عن حب ووفاء أبناء الوطن الإمارات حكومةً وشيوخاً وقادةً، مؤكداً أن المشاركة في الماراثون التشريفي أقل ما يمكن أن يقدمه الرياضيون تعبيراً عن حبهم وإخلاصهم للإمارات. ووجه عبد الملك دعوته لكل الرياضيين للمشاركة في الماراثون، وقال: يسعدنا نجاح هذا الماراثون، ونتمنى أن يتواصل بنجاح مستمر وأن تتعزز المشاركة من عام لآخر، مشيداً بالمجهودات التي تبذلها اللجنة المنظمة في هذا الماراثون التشريفي. بدوره، ثمن صالح محمد حسن، رئيس اللجنة المنظمة للماراثون، مبادرة فريق فتنس الإمارات وعبد الله ربيع سالم ووصفها بالمميزة والمفرحة، وأنها ليست غريبة على أبناء الإمارات من المواطنين والمقيمين على أرضه الطيبة، منوهاً إلى أنهم سيحظون بتوفير كل عوامل وعناصر المشاركة الإيجابية، وأضاف بأن اللجنة المنظمة انتهت من توفير كل سبل المشاركة الإيجابية للجميع.
وحول الأجواء المناخية التي تشهدها الدولة من أمطار الخير والرياح الشديدة، أوضح حسن أن المشاركين عاشوا ظروفاً أصعب في السنوات الماضية، وكانوا يشعرون بالفرحة في تحدي الظروف الصعبة لتحقيق النجاح وإكمال مهمتهم، منوهاً إلى أن اللجنة المنظمة اتخذت تدابير احترازية لتجنب أي طارئ، مشيداً بدور جميع لجان العمل لإكمالها الاستعدادات كافة.