الرياضي

نيجيريا تستهدف كأس العالم 2018

جوهانسبيرج (رويترز) - قال المدرب ستيفن كيشي إن نيجيريا، التي فتحت صفحة جديدة في محاولة لاستعادة أمجاد الماضي في كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، دشنت مشروعا طويل الأمد سيستغرق خمسة أعوام من أجل التأهل لكأس العالم 2018. وأبلغ كيشي الصحفيين قبيل مباراة فريقه الافتتاحية في كأس أمم أفريقيا اليوم: “سنعكف على تطوير هذا الفريق على مدار السنوات الخمس المقبلة”. وأضاف: “لا ننظر إلى كأس الأمم الحالية وحدها لكننا ننظر إلى كأس العالم التي ستنطلق بعد خمس سنوات من الآن، ولذلك قررنا الاعتماد على بعض اللاعبين الشبان في تشكيلتنا، املك الثقة فيهم فهم يعملون بكل جد”.
ومن بين التغييرات الكبيرة التي قام بها كيشي استبعاد المهاجم يتر أوديموينجي الذي رد بسلسلة من التغريدات الغاضبة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي. كما استبعد أوبافيمي مارتنز المحترف في إسبانيا. وقال كيشي: “اللاعبون الشبان ينتظرون على أحر من الجمر المشاركة، ليس فقط من أجل هذه البطولة، لكن من أجل بناء فريق أفضل على مدار السنوات الخمس المقبلة”.
وكانت نيجيريا من القوى الكبرى في كرة القدم الأفريقية قبل عشر سنوات لكن مباراتها في نلسبروت اليوم أمام بوركينا فاسو في المجموعة الثالثة ستشهد عودة الفريق إلى كأس أمم أفريقيا بعدما غابت بشكل محرج عن النسخة الماضية قبل عام. وبعد هذا الإخفاق استعان مسؤولو كرة القدم هناك بخدمات كيشي الذي كان قائدا سابقا لمنتخب النسور عندما احرزوا اللقب لآخر مرة في مسيرتهم عام 1994 وهو العام الذي شهد أيضاً مشاركتهم لأول مرة في نهائيات كأس العالم بالولايات المتحدة.