أخبار اليمن

تحذيرات من مخطط «حوثي» لابتلاع «المؤتمر»

صنعاء (الاتحاد)

حذّرت مصادر سياسية يمنية أمس من مخطط لميليشيات الحوثي المدعومة من إيران لابتلاع حزب المؤتمر الشعبي العام بعد تصفيتها الرئيس السابق علي عبدالله صالح، مطلع الشهر الجاري. وقالت إن الميليشيات التي أحكمت قبضتها الحديدية على صنعاء عينت ما وصفته بـ«مشرفين» لإدارة الحزب ومؤسساته الإعلامية والمالية والاجتماعية، مشيرة إلى أن هؤلاء «المشرفين» من كوادر الحزب، لكن معظمهم ينتمون إلى الأسر التي ينتمي لها زعيم الانقلابيين عبدالملك الحوثي.
وذكر الكاتب اليمني علي البخيتي أن جماعة الحوثي عينت مدير الدائرة الإعلامية للمؤتمر، طارق الشامي، «مشرفاً» على الحزب. كما عينت الإعلامي أحمد الكبسي «مشرفاً» على قناة «اليمن اليوم» المملوكة لصالح. وذكر أن الحوثيين كلفوا أيضاً الإعلامي أحمد الحبيشي، الذي أُقيل في نوفمبر من منصبه داخل المؤتمر، بالإشراف على الوسائل الإعلامية التابعة للحزب ومنها صحيفتا اليمن اليوم والميثاق وموقع المؤتمر نت.
وأعاد الحوثيون بث إذاعة «يمن اف ام» التابعة لصالح بعدما أجروا تغييرات جذرية على مجلس إدارة الإذاعة وسياستها. وذكرت مصادر في صنعاء، أن الميليشيات اقتحمت مقر مؤسسة الصالح الاجتماعية الخيرية، ونصبت أحد عناصرها «مشرفاً» على المؤسسة، لافتة إلى أنها اعتقلت أيضاً محمد الفقيه، المسؤول عن ممتلكات وعقارات الحزب. كما اختطفت الميليشيات النائب عن حزب المؤتمر، بسام علي الشاطر، وأخيه غسان بعد مداهمة منزلهما جنوب العاصمة.