الرياضي

ألونزو: أوقفنا خطورة الجزيرة بحرمانه من المرتدات

 لاعبو باتشوكا يتبادلون التهنئة بالفوز (تصوير عادل النعيمي)

لاعبو باتشوكا يتبادلون التهنئة بالفوز (تصوير عادل النعيمي)

مصطفى الديب (أبوظبي)

شدد دييجو ألونزو مدرب باتشوكا المكسيكي، على أنه نجح في القضاء على خطورة الجزيرة، من خلال إيقاف المرتدات التي يتمتع بها ممثل الكرة الإماراتية، وقال في المؤتمر الصحفي عقب المباراة: درسنا المنافس جيداً، من خلال مشاهدة مبارياته الثلاث، التي أكدت أن المرتدات هي السلاح الأهم للجزيرة، وهو جعلنا نفكر كثيراً في كيفية التعامل معها.
وأضاف: عرفنا كيف نتعامل مع هذا الأمر، من خلال إغلاق المساحات خلف الجناحين فضلاً عن تنويع اللعب، وتسريع إيقاع اللعب، حتى لا يتم خطف الكرة من لاعبي وسط المنافس، وهو الأمر الذي جعل باتشوكا يسيطر بشكل أفضل، خاصة في الشوط الأول.
ورفض مدرب باتشوكا التعليق على تعرض الجزيرة للإرهاق، الأمر الذي منح فريقه الأفضلية، مؤكداً أنه يحترم المنافس، ويقدر ما قدمه خلال المونديال، مشدداً على أن لاعبيه أدوا بصورة أكثر من رائعة ونفذوا التعليمات جيداً.
وأشار ألونزو إلى أنه راض تماماً عما قدمه فريقه بالحصول على المركز الثالث، والوقوف على منصة التتويج ثالثاً للعالم، وشدد على أنه جاء إلى أبوظبي بحلم ملاقاة ريال مدريد في النهائي ولم يحدث ذلك، لأسباب عديدة منها سوء التوفيق.
وقال: نعود إلى المكسيك لخوض المنافسات المحلية، وهو الأمر الذي يفرض علينا نسيان ما حدث في مونديال الأندية، رغم أنه إنجاز كبير بكل المقاييس.
وأكد جونثان لاعب باتشوكا وأفضل لاعب في المباراة أنه يشعر بالحزن، لأن فريقه حصل على المركز الثالث، مؤكداً أن باتشوكا جاء للمنافسة على اللقب، ولكن الظروف حالت دون ذلك.
وعن المباراة نفسها، قال: أدى الفريق جيداً، وذلك بعد أن جهز المدرب اللاعبين، والفوز برباعية يعد جزءاً من تعويض ضياع حلم ملاقاة ريال مدريد أفضل أندية العالم.
وأضاف: لدينا الكثير من المشاركات المستقبلية، وعلينا التركيز فيها، حتى نعود مرة أخرى إلى أبوظبي في العام المقبل، أبطالاً للكونكاكاف، مشيراً إلى أن كرة المكسيك تستفيد كثيراً من المشاركة في البطولة، خاصة اللاعبين الدوليين الذين يتم اختيارهم دائماً من الأندية المحلية. ?