الرياضي

«ليو» يطارد «الدون» في أبوظبي!

 ردة فعل رونالدو خلال المباراة  (الاتحاد)

ردة فعل رونالدو خلال المباراة (الاتحاد)

محمد حامد (دبي)

شهدت مباراة الجزيرة وريال مدريد مشهداً مكرراً في مسيرة كريستيانو رونالدو، وهو هتاف الجماهير باسم ليونيل ميسي الغريم الأزلي والتاريخي لرونالدو، وحاز الهتاف الجماهيري للنجم الأرجنتيني اهتماماً واسعاً في الصحافة العالمية، وعبر مواقع السوشيال ميديا، فالاهتمام بحمى المنافسة بين النجمين الأفضل في العالم ترتفع وتيرة إثارته بصورة مستمرة، بشكل تصاعدي، خاصة أنهما حازا الكرة الذهبية حصراً بينهما في آخر 10 سنوات، بواقع 5 مرات لكل منهما.
وجاءت رد فعل رونالدو بعد الهتاف «ميسي.. ميسي» باستاد مدينة زايد الرياضية لتثير اهتمام الجميع، فقد وقف النجم البرتغالي مستعرضاً نفسه بطريقة بل بدا خلالها ساخراً، مما يعني أنه كان مشغولاً ومتأثراً بهذه الهتافات، وهو ما حدث في مناسبات أخرى كثيرة سابقة.
ويتعرض رونالدو لهتافات باسم ميسي في غالبية ملاعب الأندية المنافسة للريال، والمنتخبات التي تواجه البرتغال، وهو ما دفعه للتعليق على هذه الهتافات في إحدى المرات، وبدا غاضباً، ما جعله يطلق تصريحه الشهير: أنا ثري ووسيم ولاعب جيد، وهذه الأسباب تكفي لجعل البعض لا يحبونني.
ويحسب للنجم البرتغالي قدرته على الرد بصورة فورية على أي هتاف ضده، فهو من نوعية اللاعبين الذين يرتفع لديهم الحافز في مثل هذه المواقف، فقد سجل رونالدو في الليلة ذاتها هدفاً رفع به رصيده إلى 6 أهداف في مونديال الأندية، ومن المفارقات أن هذا الهدف جعله يتفوق على ميسي، ويصبح الهداف التاريخي للبطولة العالمية، ويقف رونالدو الآن أمام فرصة ذهبية للابتعاد في صدارة الهدافين في تاريخ البطولة، في حال نجح في هز شباك جريميو البرازيلي في المباراة النهائية.