دنيا

إبراهيم الخيرالله.. «تمساح» الـ «يوتيوب»

أبوظبي (الاتحاد)

إبراهيم الخيرالله.. فنان وكاتب، كان من أوائل الشباب السعوديين الذين أرسوا قواعد فن «استاند أب كوميدي» في السعودية قبل نحو خمس سنوات، حين قدم مع مجموعة من الشباب الموهوبين عروضاً مفتوحة للجمهور، أطلقوا خلالها «النكات الاجتماعية» التي نالت صدى كبيراً، حتى تحول هذا الفن الجديد على يديهم وبفضل موهبتهم الكبيرة إلى مطلب جماهيري، يحرص على متابعته الشباب سواء عبر العروض المفتوحة في مختلف المناطق أو عبر برامج اليوتيوب.
بدايته، كانت كممثل بسن الثانية عشرة عبر المشاركة بأعمال مسرحية، ولكن لم يشتهر بها بسبب صغر أدواره بتلك الأعمال، وكانت بدايته الحقيقية في عام 2007 بتقديم عروض «ستاند أب كوميدي» واستمر فيها، بعد ذلك اشترك ببرنامج «أرابز جوت تالنت» بموسمه الأول، ووصل إلى مرحلة النص نهائية.
اشتهر الخير الله بشخصية «التمساح» التي قدمها في البداية مع الممثل السعودي فهد البتيري ضمن برنامج «لا يكثر» الذي عرض على «يوتيوب»، محققاً نسبة مشاهدة عالية، وعندما نالت شخصية «التمساح» الناقد لكل شيء والناقم على كل شيء، صدى كبيراً، قرر خير الله الانفصال عن برنامج «لا يكثر»، وتنفيذ برنامج جديد مستقل، يحمل اسم الشخصية «التمساح»، وقدمه عبر قناته الخاصة بـ«يوتيوب»، حيث ينتقد في كل حلقة العديد من الظواهر المجتمعية بكل ساخر.
وبرغم أنه أصبح نجماً من نجوم الفضاء اليوتيوبي، إلا أن الخيرالله خاض تجربة التقدم، وظهر مذيعاً إلى جانب الفنانة زهرة عرفات في برنامج «أنا زهرة» عام 2014، وصرح أن هذه التجربة أكسبته الخبرة من ناحية الحوارات والاحتكاك بالفنانين والضيوف المشاهير، بالإضافة إلى أنه تعرف إلى جمهور عائلي مختلف عن جمهور فئة الشباب الذين اعتادوا على ما يقدم وأيضاً ليشاهدوا الجانب الآخر منه، غير الكوميدي.
إبراهيم خير الله الذي أكد أن «يوتيوب» هو المنصة الإلكترونية الأكثر انتشاراً في الوقت الحالي، والمنفذ الأوسع للمواهب الشابة، شارك في العديد من البرامج عبر «يوتيوب» ممثلاً وكاتباً، منها «خمبلة» و«مسامير» و«شويغر»، كما شارك بالتمثيل في الفيلم الإماراتي «من ألف إلى باء» للمخرج علي مصطفى.