صحيفة الاتحاد

الإمارات

عمار النعيمي: كوادرنا الوطنية قادرة على قيادة مسيرة التنمية

عمار النعيمي يترأس الاجتماعات بحضور أحمد وعبد العزيز وراشد بن حميد  ومحمد القرقاوي وعهود الرومي وكبار الحضور( من المصدر)

عمار النعيمي يترأس الاجتماعات بحضور أحمد وعبد العزيز وراشد بن حميد ومحمد القرقاوي وعهود الرومي وكبار الحضور( من المصدر)

علي الهنوري (عجمان)

أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي أن الهدف الرئيس للاجتماعات السنوية لحكومة عجمان، هو تحفيز الجميع على تحمل المسؤولية بالمشاركة في وضع الخطط والاستراتيجيات التي من شأنها أن ترفع من وتيرة الأداء والتميز وتتواءم مع توجهات دولة الإمارات ومساعيها للوصول إلى مصاف أفضل الدول في العالم من خلال المتابعات المستمرة للدوائر والجهات الحكومية في تنفيذ التوصيات والمبادرات والمقترحات التي يتم التوصل إليها في الاجتماعات.
جاء ذلك خلال ترؤس سموه أمس، الاجتماعات السنوية لحكومة عجمان في فندق فيرمونت بحضور الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية، والشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط، ومعالي محمد القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ومعالي عهود الرومي وزيرة الدولة للسعادة وجودة الحياة، ورؤساء ومديري عموم الجهات الحكومية المحلية في الإمارة وعدد من كبار المسؤولين.
وقال سموه، إن مخرجات الاجتماعات السنوية لحكومة إمارة عجمان ستشكل خريطة طريق للعمل في ضوء ما تتضمنه من أفكار وحوارات متواصلة بين جميع المسؤولين في الجهات الحكومية، وتبادل التجارب الحيوية ليستفيد منها كل الأطراف لوضع تصور شامل للخطط التنموية بالمرحلة القادمة والمحافظة على ما تحقق من إنجازات.
ورفع سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، أسمى آيات الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على ما يبذلونه من جهود ومتابعة متواصلة لخدمة الوطن، وإسعاد المواطنين وترسيخ نهج قيادتنا في العمل كفريق واحد لتكون الإمارات من أوائل الأمم المتقدمة.
وقال سموه: إنني على ثقة كبيرة بأن مثل هذه الاجتماعات ستؤتي ثمارها بنتائج إيجابية لتعزيز سبل التعاون وتحقيق إنجازات جديدة لنثبت للعالم أن كوادرنا الوطنية قادرة على مواكبة التطورات العالمية وقيادة مسيرة التنمية الحضارية في الميادين والقطاعات كافة، داعياً إلى استمرار تلك الاجتماعات لنرى في المستقبل ثمرتها ونتائجها التي من خلالها نحقق التطور المستمر.
وأكد معالي محمد عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل في كلمة له خلال مشاركته في الاجتماعات السنوية لحكومة عجمان، أن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، تركز على تعزيز التكامل والتنسيق ومواءمة التوجهات الحكومية على المستويين الاتحادي والمحلي، لما يشكله ذلك من قوة دافعة لمسيرة دولة الإمارات نحو المستقبل.
وقال معاليه، إن الشغف بالمستقبل عنصر مكون للشخصية الإماراتية، منذ عهد الآباء المؤسسين، وإن جهود الحكومة في صناعة المستقبل تترجم رؤى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم باستشراف المستقبل، والاستعداد للمتغيرات.
وأضاف معاليه: انطلاقاً من هذه التوجهات انبثقت «مئوية الإمارات 2071» التي أطلقت ضمن أعمال الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات في سبتمبر الماضي، المستلهمة من أفكار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بهدف نقل الإمارات من موقعها ضمن أفضل دول العالم إلى أفضل دولة في العالم بحلول عام 2071.

المستقبل للوظائف البرمجية
وأضاف معاليه أن حكومة الإمارات تبنت استشراف المستقبل محوراً أساسياً في نموذج عملها.
وقال معاليه إن المستقبل سوف يفتح ذراعيه للوظائف البرمجية وسوف تختفي الوظائف التقليدية خلال الـ25 سنة القادمة، لافتاً إلى أن 70% من الاقتصاد الحالي في دولة الإمارات غير قائم على النفط.
وكانت جلسات الاجتماعات قد بدأت بكلمة للدكتور سعيد سيف المطروشي الأمين العام للمجلس التنفيذي في عجمان أوضح من خلالها أن تنظيم الاجتماعات السنوية لحكومة عجمان استجابة لدعوة حثيثة من قيادتنا الرشيدة لتكاتف الجهود و تنسيق العمل في إطار من الإبداع والابتكار لتجاوز العقبات والتحديات التنموية.
ولفت المطروشي إلى أهمية الملفات الثلاثة المطروحة في الاجتماعات السنوية لحكومة عجمان المتمثلة في «ملف التركيبة السكانية» و«ملف التشريعات» و«ملف التنافسية».
ثم قام سمو ولي عهد عجمان والحضور بجولة تفقدية على الاجتماعات المنعقدة، والتي تم توزيعها على مجموعات اطلعوا خلالها على المقترحات التي تمت مناقشتها حيث خرج المجتمعون في التنافسية بعدة مبادرات، منها مبادرة تقييم سهولة ممارسة أنشطة الأعمال ومبادرة الرقم العالمي ومبادرة دراسة القطاعات والأنشطة الاقتصادية لتحفيز الاستثمار، وفي ملف التركيبة السكانية خرج المشاركون فيها بمبادرة عداد التركيبة السكانية ومبادرة الارتقاء بالأنشطة الهامشية ومشروع تعداد عجمان بلس ومؤشر البناء الذكي أما في ملف التشريعات فقد توصل المشاركون فيها بمجموعة مبادرات أهمها مبادرة دليل التشريعات المحلية ومبادرة مؤشر التشريعات المحلية ومبادرة أجندة التشريعات لحكومة عجمان ومبادرة بناء القدرات التشريعية.
وقد تم خلال الاجتماعات توقيع مذكرة تفاهم بين الأمانة العامة للمجلس التنفيذي بعجمان و الهيئة الاتحادية للتنافسية و الإحصاء، بهدف التعاون الإحصائي وتبادل البيانات الإحصائية وتحقيق الاستخدام الأمثل للسجلات الإدارية للطرفين.
وأعرب عبد الرحمن النعيمي مدير عام دائرة البلدية والتخطيط بعجمان عن سعادته وفخره بحكومتنا الرائدة التي تسعى دائماً لاعتماد خطوات إيجابية تسهم في تحقيق رؤية الدولة 2021

تكامل الخطط
وقال مروان أحمد آل علي مدير عام دائرة المالية في عجمان، إن هذه الاجتماعات السنوية ستؤسس لمرحلة جديدة من مراحل العمل الحكومي بالتنسيق والتوازي مع العمل الوطني للدولة مما يساهم في تكامل الخطط وتوحيد آليات العمل ورسم المستقبل ضمن روح الفريق الواحد وفقاً لتوجيهات قيادتنا الوطنية الرشيدة.
وأوضح سالم السويدي مدير عام غرفة عجمان عضو اللجنة الدائمة للتنمية الاقتصادية أن هذه الاجتماعات خطوة رائدة وهامة من شأنها تعزيز تنافسية القطاع الاقتصادي في الإمارة لتوائم خطط تطوير القطاع وأهدافه ومخرجاته مع أهداف ومخرجات مبادرات ومشاريع الدولة.

.. ويعين محمود الهاشمي مديراً لـ «عجمان الإعلامية»
عجمان (وام)

أصدر سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي للإمارة، قراراً أميرياً بشأن تعيين محمود خليل أحمد السيد الهاشمي مديراً تنفيذياً لمدينة عجمان الإعلامية الحرة.
ونص القرار الأميري أن يكون نافذاً قانوناً اعتباراً من 11 ديسمبر 2017، وينشر في الجريدة الرسمية للإمارة، ويعمم على الجهات المعنية للعمل بمقتضاه كل فيما يخصه.