الاقتصادي

«الاتحاد للطيران» ترصد نتائج السلطات الأميركية حول سلامة «بوينج 787»

نموذج لطائرتين من طراز  «بوينج 787 و777دريملاينر» (أرشيفية)

نموذج لطائرتين من طراز «بوينج 787 و777دريملاينر» (أرشيفية)

رشا طبيلة (أبوظبي) - ترصد «الاتحاد للطيران» نتائج مراجعة مجلس إدارة الطيران الاتحادية الأميركية لسلامة برنامج الطائرات من طراز «بوينج 787 دريملاينر»، وتتواصل بشكل مستمر مع الشركة الأميركية التي قررت تعليق تسليم طلبياتها، بسبب خلل في البطاريات قد يؤدي إلى اندلاع حرائق.
ومن المقرر أن تتسلم «الاتحاد للطيران» 41 طائرة من طراز «بوينج 787 دريملاينر» خلال الأعوام 2014 و2020.
وقال المتحدث الرسمي للاتحاد للطيران «نحن واثقون أن أية مشاكل وتحديات تتعلق بطائرة «دريملاينر» سيتم حلها قبل أن نتسلم أول طلبية من الطراز عام 2014».
وكانت سلطات الطيران في العديد من دول العالم قررت الأسبوع الماضي وقف تشغيل طائرات «بوينج 787 دريملاينر» لدى شركات الطيران لديها بعد يوم واحد من إصدار إدارة الطيران الاتحادية في الولايات المتحدة أمراً بعدم إقلاع الطائرات من الطراز ذاته بسبب مشكلات في البطارية.
وعلى إثر ذلك، قررت «بوينج» تعليق تسليم طلبياتها من طائرات «بوينج 787 دريملاينر»، إلا بعد أن توافق إدارة الطيران الاتحادية الأميركية على طريقة للامتثال مع توجيههم الأخير لجدارة الطيران، فيما يتعلق بالبطاريات، وتنفيذ هذا النهج الذي سيتم الاتفاق عليه، مؤكدة أن عملية إنتاج الطائرات ستستمر.
ويوجد نحو 800 طلبية للحصول على طائرات من هذا الطراز حول العالم.
وكانت إدارة «بوينج» قالت إنها واثقة من أن طائرات «787 دريملاينر» آمنة، وذلك في أعقاب قرارات في العديد من دول العالم بوقف تشغيلها.
وأضافت «سنتخذ الخطوات اللازمة خلال الأيام المقبلة لطمأنة عملائنا والمسافرين بشأن سلامة الطائرة وإعادة الطائرات إلى الخدمة».
يذكر أن هذه كانت المرة الأولى منذ 34 عاماً التي تصدر فيها إدارة الطيران الاتحادية الأميركية أمرا بوقف تحليق طراز معين من الطائرات.
وتستحوذ «الاتحاد للطيران» على 31? من إجمالي طلبيات الطائرة بوينج «دريملاينر 787» في منطقة الشرق الأوسط، بواقع 41 طائرة من إجمالي الطلبيات البالغة 131.
وستكون الاتحاد للطيران أكبر مشغل من طراز بوينج «دريملاينر 9-787» بالمنطقة.